June 19, 2019 / 7:08 PM / 5 months ago

كريستينا تهزم كارولينا في مواجهة بين الشقيقتين بليسكوفا

(رويترز) - حققت كريستينا بليسكوفا أكبر انتصار في مسيرتها لكن لسوء الحظ كان على حساب شقيقتها التوأم كارولينا التي خسرت 6-2 و3-6 و7-6 في بطولة برمنجهام للتنس المقامة على ملاعب عشبية يوم الأربعاء.

كريستينا بليسكوفا وشقيقتها التوأم كارولينا بعد انتهاء مباراتهما بفوز الأولى على الثانية في بطولة برمنجهام للتنس يوم الأربعاء. تصوير: كارل ريسين - رويترز

وسددت المصنفة 112 عالميا 24 ضربة ارسال ساحق لتهزم المصنفة الثالثة عالميا كارولينا في أول مواجهة تجمع بينهما في بطولات رابطة اللاعبات المحترفات.

وهو أول انتصار تحققه كريستينا أمام منافسة من أول خمس لاعبات في التصنيف العالمي لتواجه مواطنتها التشيكية باربورا ستريتسوفا في دور الثمانية.

وقالت كريستينا ”أنا سعيدة بالطريقة التي كنت أسدد بها ضربات الارسال اليوم. أعتقد اننا قدمنا أفضل ما عندنا لكن الانتصار لم يكن سهلا. شعرت كارولينا بالتوتر أيضا. ضربة الارسال كانت مفتاح الانتصار وأنا سعيدة بذلك“.

والتقت التوأمتان في الدور الثاني بعدما قبلت كارولينا المشاركة ببطاقة دعوة وفازت على ميهايلا بوزارنسكو يوم الاثنين بينما خاضت كريستينا ثلاث مباريات عبر التصفيات قبل أن تفوز على فيكتوريا توموفا.

وأضافت كريستينا التي تفوق على شقيقتها في تصفيات بطولة ايستبورن في 2013 ”أعلم أن ست سنوات مرت على آخر لقاء بيننا.

”نال منا التوتر فالكل يعرف انه على الملعب الرئيسي قد يحدث أي شيء. قدمنا لمحات جيدة من التنس لكن في النهاية لاعبة واحدة فقط هي من تفوز.

”أشعر بها الآن لانها الأكثر تضررا فهي المرشحة للفوز“.

وكسرت كريستينا، التي تكبر شقيقتها التوأم بدقيقتين، إرسال كارولينا في بداية المباراة لتتقدم سريعا 5-1 قبل أن تنهي المجموعة الأولى لصالحها بضربة ارسال ساحق.

وردت كارولينا، التي سبق لها بلوغ نهائي أمريكا المفتوحة، بقوة لتدفع المباراة لمجموعة فاصلة.

لكن كريستينا تقدمت 4-1 في المجموعة الثالثة قبل أن تكافح كارولينا لتدفع المجموعة لشوط فاصل.

وارتكبت كارولينا خطأ مزدوجا ثالثا والنتيجة 7-7 لتمنح شقيقتها التوأم فرصة حسم المباراة وحافظت كريستينا على هدوئها لتحقق انتصارا لا ينسى.

وتسعى كريستينا لتحقيق ثاني ألقابها خلال مسيرتها.وقالت ”اتفقنا قبل المباراة انه بغض النظر عن النتيجة فان الفائزة ستشتري شيئا للأخرى ولذا احضرت هدية لها“.

اعداد اشرف حامد للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below