June 23, 2019 / 2:00 PM / 5 months ago

الاسترالية بارتي تضمن صدارة التصنيف العالمي للتنس

(رويترز) - ستصبح آشلي بارتي أول استرالية منذ 43 عاما تتصدر التصنيف العالمي لفردي السيدات عقب فوزها بلقب بطولة برمنجهام للتنس على الملاعب العشبية يوم الأحد.

آشلي بارتي تحتفل بالفوز بلقب بطولة برمنجهام للتنس يوم الأحد. تصوير: كارل ريسيني - رويترز

وتغلبت اللاعبة البالغ عمرها 23 عاما على الألمانية يوليا جورجيس 6-3 و7-5 في النهائي وهو ما يعني أنها ستزيح اليابانية نعومي أوساكا عن قمة التصنيف العالمي لاتحاد لاعبات التنس المحترفات عندما يصدر يوم الاثنين.

وقالت بارتي في الملعب عقب تلقيها تحية الجماهير وعناقا دافئا من جورجيس زميلتها في منافسات الزوجي ”كانت رحلة مذهلة بالنسبة لي ولفريقي.

”دائما تحلم بصدارة التصنيف العالمي منذ الطفولة لكن عندما يصبح الحلم حقيقة يكون الأمر مذهلا. كان هدفنا احتلال أحد المراكز العشرة الأولى في التصنيف.

وكان طريق بارتي إلى القمة غير تقليدي.

وحصلت البطلة السابقة لبطولة ويمبلدون للناشئات على استراحة من التنس في نهاية 2014، كشفت مؤخرا عن أن سببها يتعلق بحالتها الذهنية، لتتجه لممارسة الكريكيت مع فريق برزبين هيت في أستراليا قبل العودة مجددا للعبة بعدها بعامين.

ومنذ ذلك الحين كان تقدمها ملحوظا.

وقالت ”بدأنا من الصفر قبل ثلاث سنوات ونصف خارج التصنيف والآن مع وصولنا إلى ما نحن فيه الان يعتبر انجازا مذهلا لي ولفريقي المعاون“.

ونالت بارتي لقب بطولة ميامي هذا العام لتصل من بين أول عشر مصنفات في العالم لأول مرة ثم أصبحت في الشهر الحالي أول استرالية تفوز بلقب بطولة فرنسا المفتوحة في 46 عاما.

والآن ستصبح اللاعبة رقم 27 التي تعتلي صدارة التصنيف منذ بداية صدوره في 1975.

وأبلغ كريج تايزر مدرب بارتي مؤتمرا صحفيا ”إنها شخصية مذهلة وتستحق كل النجاح الذي تحققه. أنا فخور للغاية بها.

”على مدار آخر ثلاث سنوات نضجت كإنسانة وكلاعبة. حافظت على حقيقتها وتواضعها وطبيعتها المحترمة“.

ورغم أن اللقب كان في خطر إلا أن بارتي احتفظت بهدوئها طيلة المباراة النهائية أمام جورجيس شريكتها في منافسات الزوجي كما فعلت عندما تغلبت على ماركيتا فوندروسوفا في نهائي رولان جاروس قبل أسبوعين.

وكان أخطر ما تعرضت له في المباراة عندما واجهت نقطة للفوز بالمجموعة والنتيجة 4-5 في المجموعة الثانية لكنها سددت ضربة إرسال ساحقة.

وبعد ذلك بشوطين ارتكبت جورجيس خطأ أكد تتويج بارتي وإنهاء وجود أوساكا في صدارة التصنيف لمدة 21 أسبوعا.

وكانت إيفون جولاجونج هي اخر استرالية تتصدر التصنيف العالمي للسيدات في 1976 لكن ذلك لم يظهر للعلن سوى بعد 31 عاما بعد التأكد من وجود خطأ في السجلات.

ومثل جولاجونج تفتخر بارتي بأنها من السكان الاستراليين الأصليين وبتراثها الذي ورثته عن أجدادها.

وأضافت بارتي التي ستتصدر التصنيف في ويمبلدون ”أعجز عن التعبير عن ما يجول بخاطري. كانت بضعة أسابيع صعبة. والسير على خطى إيفون وذكر اسمي معها في نفس الجملة أمر لا يمكن تصديقه.

”ما فعلته للعبة وللشعب الاسترالي لا يمكن نسيانه. لقد وضعتنا على خريطة التنس. وما فعلته لسكان استراليا الاصليين أمر لا يصدق“.

ورغم ذلك لن تحتفل بارتي بصدارة التصنيف حيث قالت إنها تستعد لاستقلال سيارة والتوجه إلى إيستبورن لمواصلة استعدادها لبطولة ويمبلدون.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below