June 28, 2019 / 9:20 PM / 4 months ago

الأرجنتين تصطدم بالبرازيل في قمة مرتقبة بقبل نهائي كوبا أمريكا

ريو دي جانيرو (رويترز) - تحسن أداء الأرجنتين بشكل كبير خلال انتصارها 2-صفر على فنزويلا في دور الثمانية بكأس كوبا أمريكا لكرة القدم يوم الجمعة لتضرب موعدا مع البرازيل صاحبة الضيافة في مواجهة مثيرة بالدور قبل النهائي.

رودريجو دي بول لاعب الأرجنتين يحتفل بفوز فريقه على منتخب فنزويلا في دور الثمانية بكأس كوبا أمريكا لكرة القدم يوم الجمعة. تصوير: لويزا جونزاليث - رويترز.

وسجل المهاجم لاوتارو مارتينيز للمباراة الثانية على التوالي ووضع الأرجنتين في المقدمة في الدقيقة العاشرة بضربة كعب محولا تسديدة سيرجيو أجويرو إلى الشباك.

واضطرت الأرجنتين للصمود أمام هجمات فنزويلا المتلاحقة في الشوط الثاني وتصدى الحارس فرانكو أرماني لفرصة خطيرة من رونالد هرنانديز كاد يدرك منها التعادل.

وضاعف البديل جيوفاني لو سيلسو التقدم في الوقت المناسب من متابعة لتسديدة أجويرو التي ارتدت من الحارس ويلكمار فارينيز في الدقيقة 74.

وضمن هذا الهدف الانتصار للأرجنتين في أول عودة لها إلى استاد ماراكانا العريق منذ الخسارة 1-صفر من المانيا في نهائي كأس العالم 2014 في بداية سلسلة هزائم في نهائي ثلاث بطولات كبرى.

وقال أجويرو مهاجم الأرجنتين للصحفيين ”كنا نعلم أن الأمر لن يكون سهلا ونحن سعداء بالوصول إلى قبل النهائي. حتى لو جعلنا الأمور صعبة على أنفسنا فنحن هنا في النهاية“.

وأضاف ”مواجهة الأرجنتين والبرازيل تجلب الإثارة حول العالم كله. هذه مباراة لا يخوضها المرء كل يوم لكن يجب أن نكون حاضرين وسنحاول أن نقدم أفضل شيء ممكن“.

وصعدت الأرجنتين لدور الثمانية بفوز شاق 2-صفر على قطر في ختام دور المجموعات بعد أن خسرت من كولومبيا وتعادلت مع باراجواي وتوقعت اختبارا صعبا أمام فنزويلا.

وخسرت فنزويلا 11-صفر أمام الأرجنتين في كوبا أمريكا 1975 لكنها تطورت بشكل كبير رغم المشاكل السياسية ووصلت إلى نهائي كأس العالم للشباب تحت 20 عاما في 2017 تحت قيادة المدرب الحالي رفائيل دوداميل.

ولم تخسر فنزويلا في آخر ثلاث مباريات ضد الأرجنتين وتضمنت الفوز 3-1 في لقاء ودي في مارس آذار الماضي.

لكنها لم تكن على قدر التطلعات وبالكاد وصلت إلى منطقة جزاء الأرجنتين خلال الشوط الأول.

* مرارة وفخر

وقال دوداميل مدرب فنزويلا ”لم نكن على المستوى الذي يمكننا تقديمه. عانينا للدخول في أجواء المباراة ولم نقدم القوة المطلوبة.

”عملنا بجدية لكن كنا في حاجة إلى التحلي بمزيد من الهدوء. بذلنا مجهودا كبيرا في الصراع على الكرة لكن لم نصنع الكثير من الفرص. نشعر بالمرارة لكن ندرك أننا جعلنا أنفسنا نشعر بالفخر“.

وكان يمكن للأرجنتين أن تسجل هدفا ثانيا في بداية الشوط الثاني عندما سدد مارتينيز في العارضة.

وضغطت فنزويلا بينما أظهرت الأرجنتين مقاومة ونضجا كانت تفتقده في دور المجموعات.

وتصطدم الأرجنتين بالبرازيل لأول مرة في كوبا أمريكا منذ خسرت 3-صفر في نهائي 2007.

وتغلبت البرازيل على باراجواي بركلات الترجيح بعد تعادل بدون أهداف يوم الخميس.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below