July 12, 2019 / 7:06 PM / 4 months ago

فيدرر المتجدد يقصي نادال ويبلغ نهائي ويمبلدون للتنس

لندن (رويترز) - قدم روجر فيدرر عرضا رائعا جديدا ليقصي رفائيل نادال ويبلغ نهائي ويمبلدون للتنس بعد أول مواجهة بين الغريمين في البطولة المقامة على ملاعب عشبية في 11 عاما يوم الجمعة.

فيدرر يحتفل بفوزه على نادال ببطولة ويمبلدون للتنس يوم الجمعة. تصوير: هانا مكاي - رويترز.

وكانت المواجهة رقم 40 بين الثنائي الذهبي اللذين حصدا 38 لقبا في البطولات الأربع الكبرى فيما بينهما متقاربة حتى سيطر فيدرر على اللقاء ليفوز 7-6 و1-6 و6-3 و6-4.

ويقف نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالميا وحامل اللقب الآن بين فيدرر (37 عاما)، اكبر لاعب يبلغ نهائي ويمبلدون منذ فعلها كين روزوول في 1974، ومعادلة الرقم القياسي لعدد مرات الفوز بويمبلدون البالغ تسعة ألقاب عندما يقام النهائي يوم الأحد.

وقال فيدرر الحاصل على 20 لقبا في البطولات الأربع الكبرى بعد أن احتاج إلى خمس نقاط لحسم المباراة رغم انها لم ترق لمستوى مباراة 2008 التي فاز فيها نادال ووصفها كثيرون بانها الأفضل على مر العصور ”أشعر بالانهاك. كان الأمر صعبا قرب النهاية.

”قدم رفائيل بعض اللمحات التي لا تصدق ليبقى في المباراة. كان مستوى اللقاء عاليا“.

وأضاف بعد بلوغه النهائي للمرة 31 في البطولات الأربع الكبرى ”استمتعت باللعب اليوم“.وبعد أن أنهى المجموعة الأولى الصعبة لصالحه بالفوز بآخر خمس نقاط من الشوط الفاصل تراجع أداء فيدرر في المجموعة الثانية التي أنهاها نادال في 36 دقيقة ليستعيد ذكريات فوزه الذي لا ينسى على غريمه السويسري في نهائي 2008.

لكن فيدرر طمأن عشاقه في الملعب الرئيسي وآخرين احتشدوا لمشاهدة المباراة على شاشة عملاقة خارجه بأنه لا يزال في جعبته الكثير.

وكسر إرسال نادال في بداية المجموعة الثالثة وأحبط هجوما معاكسا من اللاعب الإسباني ليستعيد التفوق بفارق مجموعة.

وزاد المايسترو السويسري إيقاعه ليكسر إرسال نادال مجددا في بداية المجموعة الرابعة. ولم يستطع اللاعب الإسباني المصنف الثالث العودة في النتيجة ليخسر لأول مرة أمام فيدرر في الدور قبل النهائي لبطولة من الأربع الكبرى.

لكن نادال (33 عاما) لم يكن ليترك الملعب دون قتال فقد أنقذ نقطتين لحسم المباراة أثناء تأخره 3-5 ولاحت له فرصة لكسر إرسال فيدرر وهو يرسل لحسم المباراة.

وأنقذ فيدرر هذه النقطة وأخرج كل ما في ترسانته من أسلحة في النقطة الثالثة لحسم المباراة لكن اللاعب الإسباني فاز بتبادل للضربات من الخط الخلفي.

وأنقذ نادال رابع نقطة لحسم المباراة لكن فيدرر أنهى المواجهة في المحاولة الخامسة ليرفع ذراعه في السماء بعد أن أطاح نادال بضربة خلفية خارج الملعب.

وقال نادال بنبرة حزينة ”لم أكن في يومي لاني لن أحصل على فرص إلى ما لا نهاية. لعب فيدرر أفضل مني قليلا. لاحت لي بعض الفرص الصغيرة لكني لم أستفد منها“.

اعداد اشرف حامد للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below