August 7, 2019 / 10:02 PM / 3 months ago

هاليب تتجاوز اختبار برادي بصعوبة وتبلغ دور الستة عشر في تورونتو

لاعبة التنس الرومانية سيمونا هاليب خلال مباراتها ضد الأمريكية جنيفر برادي في تورونتو يوم الأربعاء. صورة لرويترز من موقع يو.إس.إيه توداي سبورتس

تورونتو (رويترز) - تعرضت سيمونا هاليب بطلة ويمبلدون لاختبار صعب أمام الأمريكية جنيفر برادي المتأهلة من التصفيات قبل الفوز 4-6 و7-5 و7-6 لتبلغ دور الستة عشر يوم الأربعاء في تورونتو وتحافظ على آمالها في الفوز باللقب الثاني على التوالي في كأس روجرز للتنس.

واعتمدت هاليب، التي خاضت أول مباراة لها منذ الفوز بلقب ويمبلدون، على تقدمها 4-صفر في المجموعة الفاصلة لكن اضطرت للقتال بقوة بعدما انتفضت برادي وحققت عودة قوية.

وحسمت هاليب المصنفة الرابعة، التي حصلت على وقت مستقطع للعلاج من ألم في ساقها اليسرى عقب المجموعة الثانية، الفوز في المباراة بعد ساعتين و26 دقيقة في نقطتها الثانية للفوز بالمباراة عندما أرسلت برادي ضربة خلفية في الشبكة.

وقالت هاليب في مقابلة في الملعب عقب مواجهتها الأولى مع برادي خلال مسيرتها ”لعبت (برادي) بشكل جيد وقدمت مباراة رائعة وكان حقا من الصعب مواجهتها“.

وعانت هاليب في النصف الأول من المباراة التي أقيمت في الدور الثاني لكن فجأة ارتقت بأدائها عندما كسرت ارسال منافستها لتتقدم 4-3 في المجموعة الثانية وتجبرها على خوض مجموعة فاصلة شرسة.

وكسرت اللاعبة الرومانية ارسال منافستها مرة اخرى في بداية المجموعة الثالثة وكانت مهيمنة بالكامل على المباراة حتى استخدمت برادي، التي بدت قوية وثابتة حتى نهاية الشوط الفاصل، ضرباتها الأمامية الهائلة لتعود للمباراة.

وتفوقت برادي على المصنفة الأولى عالميا في بداية الشوط الفاصل لكن الخبرة الخططية لهاليب وضرباتها القوية صنعتا الفارق في النهاية.

إعداد أحمد الخشاب للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below