September 1, 2019 / 4:06 PM / 2 months ago

نهاية البداية المثالية لرين بالهزيمة على أرضه أمام نيس

باريس (رويترز) - انتهت البداية المثالية لفريق ستاد رين في دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم بعدما حول ضيفه نيس تأخره بهدف إلى فوز 2-1 في الوقت المحتسب بدل الضائع عن طريق راسين كولي يوم الأحد.

لاعبون من نيس يحتفلون باحراز الهدف الثاني في شباك ستاد رين بدوري الدرجة الاولى الفرنسي لكرة القدم يوم الاحد. تصوير: ستيفاني ماهي - رويترز.

وهيمن رين، الفريق الوحيد الذي انتصر في مبارياته الافتتاحية الثلاث بالدوري، على الشوط الأول وتقدم في الدقيقة 25 عبر هدف عكسي سجله جوتييه لوريس بضربة رأس سكنت شباك فريقه إثر تمريرة عرضية من جيرمي موريل.

وأدرك نيس، الذي استحوذ عليه الملياردير البريطاني جيم راتكليف الأسبوع الماضي، التعادل من ركلة جزاء في الدقيقة 63 حيث نفذ ويلان سيبريا الركلة بنجاح للمباراة الثانية على التوالي عقب سقوط الجزائري يوسف عطال داخل المنطقة إثر تدخل من هماري تراوري.

وحصد فريق المدرب باتريك فييرا نقاط المباراة الثلاث عندما وضع كولي الكرة في الزاوية البعيدة لمرمى رين بضربة رأس إثر تمريرة عرضية من ركلة ركنية.

وقال فييرا ”الفريق يضم العديد من اللاعبين الشبان لكني أعمل معهم يوميا وأرى مدى تركيزهم ورغبتهم للتعلم. يتحلون بالعزم والجدية وكانوا رائعين اليوم“.

وتساوى نيس في رصيد النقاط مع باريس سان جيرمان حامل اللقب ورين وأنجيه ولكل منهم تسع نقاط من أربع مباريات لكن الفريق الباريسي يتفوق بفارق الأهداف.

* مراجعة طويلة للفيديو

وفي مباراة أخرى يوم الأحد سجل ستاد رانس هدفا من ركلة جزاء عقب مراجعة استمرت خمس دقائق لتقنية حكم الفيديو المساعد خلال فوزه 2-صفر على عشرة لاعبين من ليل وصيف بطل الموسم الماضي.

وسقط موسى دومبيا مهاجم رانس داخل المنطقة بعد التحام مع جوزيه فونتي قائد ليل في الدقيقة 68 لكن المباراة لم تتوقف.

وبعدها نبه حكم الفيديو المساعد حكم المباراة إريك واتييه إلى واقعة دومبيا ليتوقف اللعب.

ولم تكن شاشة الفيديو الخاصة بالملعب تعمل لذلك اعتمد واتييه على تعليمات حكم الفيديو ليحتسب ركلة جزاء لدومبيا نفذها اللاعب نفسه بنجاح في الدقيقة 73.

وأضاف ريمي أودان الهدف الثاني في الدقيقة الأخيرة بركلة حرة بدت أنها تمريرة عرضية لكنها خدعت ميك مينان حارس ليل وسقطت في المرمى.

وسنحت بعدها فرصة لليل، الذي خاض المباراة بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 53 بعد طرد يوسف يازجي، لتقليص الفارق عندما نفذ جوناتان بامبا ركلة جزاء تصدى لها الصربي بريدراج رايكوفيتش حارس رانس.

ولم تكن ثنائية الجزائري إسلام سليماني كافية لتمنح موناكو انتصاره الأول في الموسم حيث سمح بطل الدوري عام 2017 الفرصة لمستضيفه ستراسبورج لإدراك التعادل مرتين.

وظل موناكو في المركز 19 بين 20 فريقا برصيد نقطتين من أربع مباريات.

وتابع سليماني تمريرة عرضية من جيلسون مارتنز ليضع موناكو في المقدمة بعد 11 دقيقة من البداية لكن كيني لالا الظهير الأيمن أدرك التعادل لستراسبورج في الدقيقة 39 من ركلة جزاء.

وبعدها بدقيقة استغل سليماني خطأ فادحا من المدافع ستيفان ميتروفيتش‭‭ ‬‬وراوغ الحارس ماتس سيلس ليضع الكرة في الشباك بسهولة لكن أدريان توماسون جعل النتيجة 2-2 قبل ست دقائق من النهاية.

وهذه أول مباراة من بداية الموسم لا تشهد طرد أحد لاعبي موناكو.

إعداد أحمد الخشاب للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below