September 1, 2019 / 5:56 PM / 2 months ago

أرسنال يقاتل أمام توتنهام ليتعادل في قمة شمال لندن

لندن (رويترز) - قاد مهاجما أرسنال بيير-إيمريك أوباميانج وألكسندر لاكازيت انتفاضة مثيرة أمام المنافس التقليدي توتنهام هوتسبير ليتعادلا 2-2 في قمة مثيرة بشمال لندن في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الأحد.

لاعبون من أرسنال يحتفلون باحراز هدف في شباك توتنهام خلال مباراة الفريقين بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الاحد. تصوير: ماثيو تشايلدز - رويترز.

وكان توتنهام يتطلع لتعويض هزيمته المفاجئة 1-صفر بملعبه أمام نيوكاسل يونايتد وتقدم عن طريق كريستيان إريكسن وركلة جزاء من هاري كين قبل أن يسجل لاكازيت قرب نهاية الشوط الأول ثم أحرز أوباميانج هدف التعادل في الدقيقة 71.

ويحتل أرسنال، الذي خسر 3-1 أمام ليفربول الأسبوع الماضي، المركز الخامس بسبع نقاط بينما يأتي توتنهام في المركز التاسع ولديه خمس نقاط بعد أربع مباريات.

وتقدم الفريق الزائر في الدقيقة العاشرة عندما وضع إريكسن الكرة في المرمى الخالي مستغلا خطأ بيرند لينو حارس أرسنال الذي لم يستطع سوى إبعاد تسديدة إيريك لاميلا الضعيفة باتجاه اللاعب الدنمركي.

واستحوذ أرسنال على الكرة أغلب الوقت في يوم مشمس باستاد الإمارات لكن توتنهام كان الفريق الأخطر في الهجمات المرتدة وتدخل لينو ليتصدى لمحاولات من كين وإريكسن في الشوط الأول.

وقال أوناي إيمري مدرب أرسنال عن أخطاء فريقه في الشوط الأول ”لعبنا بقلوبنا في بعض الأحيان أكثر من عقلنا، كنا بحاجة لتوازن أكبر، كنا بحاجة لأن نصفي أذهاننا“.

وحصل توتنهام على ركلة جزاء بعد مخالفة متهورة من جرانيت تشاكا ضد النشيط سون هيونج-مين ونفذها كين بنجاح في الدقيقة 40 ليضع توتنهام على طريق أول انتصار في الدوري على ملعب غريمه اللدود منذ تسع سنوات.

لكن لاكازيت مهاجم أرسنال ومنتخب فرنسا قلص الفارق قبل نهاية الشوط الأول مباشرة بهدف جميل بعد أن سيطر على تمريرة جيدة من نيكولا بيبي أغلى لاعب في تاريخ النادي.

واقترب كين من حسم النقاط الثلاث لتوتنهام عندما سدد في القائم لكن أرسنال أصبح أكثر خطورة عقب اشتراك لاعب الوسط الإسباني داني سيبايوس الذي أطلق تسديدة تصدى لها هوجو لوريس بشكل جيد.

وبدا هدف التعادل واضحا في الأفق وجاء عندما حول أوباميانج مهاجم الجابون تمريرة ماتيو الغندوزي إلى الشباك في الدقيقة 71 مسجلا هدفه الثالث في الدوري هذا الموسم.

* مباراة رائعة

أضاف إيمري ”كانت مباراة رائعة. نحن فخورون بما قدمنا وفخورون بالجماهير.

”الهدف الأول كان مؤثرا لأنه أعطانا ثقة ومزيد من الفرص في الشوط الثاني. كنا نستحقه“.

وشعر ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام أيضا بأن توقيت هدف لاكازيت لعب دورا كبيرا.

وقال المدرب الأرجنتيني ”استقبال هدف في آخر لعبة بالشوط الأول أعطى ثقة لأرسنال ووجه لنا ضربة معنوية، كانت معنوياتنا منخفضة للغاية، وقبل الهدف كانت مرتفعة وكرة القدم تتعلق بالمشاعر“.

وألغي هدف سجله سقراطيس باباستاثوبولوس مدافع أرسنال بسبب التسلل بينما أهدر موسى سيسوكو لاعب توتنهام فرصة في اللحظات الأخيرة بتسديدة فوق العارضة بعد حرمان كين من ركلة جزاء عقب التحام مع سقراطيس.

وقال كين مهاجم توتنهام إن فريقه يشعر بخيبة أمل لتفريطه في التقدم.

وأبلغ الصحفيين ”أشعر بخيبة أمل، توقعنا أن نحسم المباراة. هدف لاكازيت أضرنا قبل نهاية الشوط الأول. كانت مباراة متكافئة خاصة في آخر 10-15 دقيقة، لكن اللاعبين بذلوا كل ما في وسعهم في الملعب“.

وشعر مهاجم إنجلترا أيضا بأنه كان يجب أن يحصل على ركلة جزاء ثانية.

وأضاف ”كمهاجم، إذا كانت هذه اللعبة في وسط الملعب كانت ستحتسب مخالفة بالتأكيد. في منطقة الجزاء لا تحتسب دائما هذه المخالفات“.

بينما قال أوباميانج إن أرسنال كان من المفترض أن يخرج من المباراة بأكثر من نقطة واحدة.

وقال ”أعتقد أننا في الشوط الأول كنا نستحق تسجيل هدفين. كانت مباراة صعبة وأعتقد أننا كنا نستحق المزيد“.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below