September 6, 2019 / 12:12 PM / 2 months ago

لوكلير الأسرع في تجارب سباق إيطاليا معقل فيراري

مونزا (ايطاليا) (رويترز) - تفوق شارل لوكلير مجددا مع فيراري في معقل فريقه وسجل أسرع زمن في حلبة مونزا يوم الجمعة قبل انطلاق سباق جائزة إيطاليا الكبرى في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات في ظل مطاردة البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس وبطل العالم الذي احتل المركز الثاني.

شارل لوكلير سائق فيراري خلال التجارب الحرة الأولى بجائزة إيطاليا الكبرى في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات على حلبة مونزا يوم الجمعة. تصوير: ماسيمو بينسا - رويترز.

وتصدر السائق القادم من موناكو والبالغ من العمر 21 عاما التجارب الصباحية والمسائية على حلبة مونزا. وأقيمت التجارب صباحا في أجواء رطبة وشهدت عدة حوادث بعد هطول أمطار غزيرة خلال الليل وعادت الأمطار مجددا في الفترة المسائية.

وخاض لوكلير التجارب منتشيا بأول انتصار له في فورمولا 1 الأحد الماضي في سباق جائزة بلجيكا الكبرى الذي خيم عليه وفاة الفرنسي أنطوان أوبير متسابق فورمولا 2 وسجل أسرع زمن بلغ دقيقة واحدة و20.978 ثانية مساء بينما سجل دقيقة واحدة و27.905 ثانية في الفترة الصباحية.

وهيمن لوكلير أيضا على التجارب الحرة على حلبة سبا فرانكورشان في بلجيكا الأسبوع الماضي وانطلق من مركز الصدارة.

ويحتفل فيراري ومونزا سويا بعيد ميلادهما 90 مطلع الأسبوع وحضر عدد كبير من الجماهير بالفعل يوم الجمعة وسط أجواء رطبة.

ولم يحقق فيراري أي انتصار على حلبة مونزا منذ فوز الإسباني فرناندو ألونسو في 2010 لكن الفريق الإيطالي تراوده آمال كبيرة في وضع حد لغياب الانتصارات على حلبة تتناسب تماما مع مواصفات سيارته رغم توقعات بهطول أمطار.

وحل هاميلتون، الذي يتصدر الترتيب العام متفوقا بفارق 65 نقطة على الفنلندي فالتيري بوتاس زميله في الفريق، في المركز الثاني مساء متأخرا بفارق 0.068 ثانية.

وجاء سيباستيان فيتل ثالثا بزمن بلغ دقيقة واحدة و21.179 ثانية.

* تجارب بلا طائل

وقال هاميلتون ”كان التحدي كبيرا يوم الجمعة بسبب الأحوال الجوية. التجارب التي تقام في أجواء ممطرة تكون غير مجدية لأنها تحمل العديد من المخاطر ولا يمكن الاستفادة منها.

”حين تحسنت الظروف الجوية (في الفترة الثانية) كان الوضع أفضل كثيرا“.

وقال هاميلتون إن أداء السيارة لم يختلف تماما عن سباق بلجيكا الذي انطلق فيه من المركز الثالث بعد ثنائي فيراري لكن أنهاه في المركز الثاني.

وفي الصباح رفعت ثلاثة أعلام حمراء لكن كارلوس ساينز ولاندو نوريس ثنائي مكلارين حققا المركزين الثاني والثالث على الترتيب بعد أن جفت الحلبة قرب النهاية عقب هطول الأمطار بغزارة ليلا.

وحقق هاميلتون بطل العالم خمس مرات وحامل اللقب مع مرسيدس المركز الرابع صباحا مسجلا دقيقة و28.730 ثانية بينما جاء فيتل ثامنا بفارق 2.6 ثانية عن الصدارة.

وتعرض كيمي رايكونن من ألفا روميو، سائق فيراري السابق، وسيرجيو بيريز سائق ريسنج بوينت وبيير جاسلي من تورو روسو لحوادث بسبب الظروف الجوية بينما دارت سيارات حول نفسها مثل سيارة بوتاس الذي احتل المركز التاسع صباحا لكنه تقدم للمركز الرابع في التجارب المسائية.

وكان التايلاندي الكسندر ألبون من رد بول، الذي حل بدلا من الفرنسي بيير جاسلي الذي انتقل إلى تورو روسو، خامس أسرع سائق صباحا والسادس مساء بينما احتل زميله ماكس فرستابن المركز الخامس في التجارب الثانية بعد أن كان سابعا في الصباح.

شارل لوكلير سائق فيراري في ميلانو يوم 4 سبتمبر أيلول 2019. تصوير: فلافيو لو سكالزو - رويترز.

ولم يظهر سائقا مكلارين ضمن قائمة العشرة الأوائل مساء وغاب لاندو نوريس باستثناء آخر 20 دقيقة بسبب تسرب في الزيت.

وسينطلق الهولندي فرستابن من المؤخرة في سباق يوم الأحد بسبب عقوبة لتغيير وحدة الطاقة وكذلك جاسلي ونوريس.

وقال فرستابن الذي يحتل المركز الثالث في الترتيب العام ”ندرك أننا لن نخوض معركة في التجارب التأهيلية لأننا سنبدأ من المؤخرة ولكن بشكل عام كانت السرعة جيدة وشعرت بالرضا عن قيادة السيارة في مختلف الظروف (الجوية)“.

إعداد خالد الرياني للنشرة العربية - تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below