February 22, 2020 / 7:47 PM / 3 months ago

جيسوس يمنح مانشستر سيتي الفوز في ليستر

(رويترز) - شارك جابرييل جيسوس كبديل ليمنح مانشستر سيتي الفوز 1-صفر خارج ملعبه على ليستر سيتي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعد أن أهدر فريق المدرب بيب جوارديولا ركلة جزاء أخرى يوم السبت.

بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي يحتفل مع جابرييل جيسوس بعد نهاية المباراة أمام ليستر سيتي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت. تصوير: إيدي كيو - رويترز. (تستخدم الصورة في الأغراض التحريرية فقط).

وبدا أن اليوم سيكون محبطا لسيتي صاحب المركز الثاني عندما أنقذ كاسبر شمايكل ركلة جزاء نفذها سيرجيو أجويرو في الدقيقة 61 لكن جيسوس حفظ ماء وجه فريقه.

وتجنب المهاجم البرازيلي التسلل بفارق بسيط عندما تلقى تمريرة رياض محرز الفائز من قبل باللقب مع ليستر وأظهر هدوءا بالغا وهو يسدد في شباك شمايكل.

وبهذا الفوز يتقدم سيتي بفارق سبع نقاط على ليستر في الصراع على إنهاء الموسم في المركز الثاني وراء ليفربول المتصدر الذي لا يزال متفوقا بفارق 19 نقطة على سيتي قبل مواجهة وست هام يونايتد باستاد أنفيلد يوم الاثنين.

وفي حين يبدو فوز ليفربول بلقبه الأول في 30 عاما مسألة وقت، أظهر سيتي حامل اللقب أنه لن يتوقف بعدما تفوق في مواجهة مثيرة استمرت على نحو مثير للدهشة 80 دقيقة قبل افتتاح التسجيل.

وحرم القائم جيمي فاردي متصدر هدافي الدوري الإنجليزي الممتاز من التسجيل لصالح ليستر في الشوط الأول وشكل أصحاب الأرض خطورة دائمة في الهجمات المرتدة. وعلى الجانب الآخر أنقذ شمايكل بشكل رائع محاولات من كيفن دي بروين ومحرز وأجويرو الذي أٌلغي له هدف أيضا بداعي التسلل.

وبإنقاذ الحارس الدنمركي شمايكل محاولة أجويرو من علامة الجزاء يكون سيتي أهدر خمس من آخر سبع ركلات جزاء احتسبت له في جميع المسابقات.

وقال جوارديولا ”أهدرنا أربع ركلات جزاء على التوالي لكن ربما نسجل من ركلة جزاء عندما نكون بحاجة للفوز بلقب ما. يؤدي الحراس جيدا جدا أيضا“.

* أسبوع كبير أمام مانشستر سيتي

كان الانتصار بمثابة دفعة معنوية مثالية لسيتي قبل أسبوع سيواجه فيه ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا ثم أستون فيلا في نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية يوم الأحد المقبل.

وقال محرز الذي قدم أداء رائعا أمام ناديه السابق ”أهم شيء هو أننا انتصرنا اليوم حتى رغم إضاعة ركلة جزاء. كان رد الفعل رائعا اليوم.

”إنها مباراة مثالية للاستعداد (لريال مدريد)، وهي مباراة صعبة ونحن مستعدون“.

وكان نظام حكم الفيديو المساعد في دائرة الضوء مرة أخرى، وهو الشيء الذي أصبح معتادا، إذ لم تحتسب ركلة جزاء لصالح ليستر في الشوط الأول بعدما بدا أن دي بروين أوقف تسديدة بذراعه.

وعندما تصدى دينيس برات لتسديدة إيلكاي جندوجان القوية بذراعه بعد مرور ساعة من اللقاء، احتج لاعبو سيتي بشدة واحتسب حكم الفيديو المساعد ركلة الجزاء في قرار صحيح، رغم أنه أصاب بريندان رودجرز مدرب ليستر بالدهشة.

وقال رودجرز ”لمسة يد (دي بروين) كانت واضحة للغاية. الكرة كانت في طريقها نحو ركلة ركنية وأوقفها دي بروين. كانت ركلة جزاء واضحة. اللعبة الأخرى احتسبت ركلة جزاء. هذه هي اللوائح لكن المرء يتمنى أن تكون في صالحه أيضا“.

وتنفس ليستر الصعداء بعدما فضل أجويرو التسديد بقوة بدلا من وضع الكرة بعيدا عن الحارس وأنقذها شمايكل بقدميه.

لكن سيتي لم يرحم منافسه. وبعد لحظات تدخل شمايكل مرة أخرى لينقذ فرصة من أجويرو من زاوية صعبة.

وبينما بدا الإرهاق على ليستر، انطلق محرز للأمام قبل أن يرسل تمريرة في توقيت مثالي لجيسوس ليسجل هدفه الرابع في خمس مباريات بالدوري الإنجليزي الممتاز أمام ليستر.

وقال جوارديولا الذي أكد أن رحيم سترلينج قد يصبح جاهزا للعودة للتشكيلة أمام ريال مدريد في منتصف الأسبوع ”إنه انتصار جميل أمام منافس صعب“.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below