April 27, 2020 / 8:41 AM / a month ago

موسم فورمولا 1 ينطلق في النمسا في يوليو وإلغاء سباق فرنسا

لندن (رويترز) - قال منظمون في بيان يوم الاثنين إنهم قرروا إلغاء سباق جائزة فرنسا الكبرى للسيارات ضمن بطولة العالم فورمولا 1 والمقرر في 28 يونيو حزيران المقبل في حلبة لو كاستوليه بسبب استمرار أزمة جائحة كورونا.

تشيس كاري رئيس مجلس إدارة فورمولا 1 ورئيسها التنفيذي خلال مؤتمر صحفي في ملبورن يوم 13 مارس آذار 2020. تصوير: تريسي نيرمي - رويترز.

ولم ينطلق موسم فورمولا 1 حتى الآن وبذلك أصبح السباق الفرنسي عاشر سباق يتأثر بالأزمة الصحية المستمرة على مستوى العالم.

لكن تشيس كاري رئيس مجلس إدارة فورمولا 1 ورئيسها التنفيذي قال يوم الاثنين إن البطولة تخطط لانطلاق موسم 2020 بدون جمهور في النمسا في بداية يوليو تموز المقبل على أن يختتم الموسم في أبوظبي في ديسمبر كانون الأول بعد سباقات في آسيا والأمريكيتين والشرق الأوسط.

وقال إن السباق الأول سيقام في حلبة رد بول في النمسا في موعده المقرر ما بين 3 و5 يوليو تموز.

وأضاف كاري في بيان ”الآن نحن نثق بدرجة كبيرة فيما حققناه من تقدم في خططنا لبدء الموسم هذا الصيف.. نعمل على بدء السباقات في أوروبا في يوليو و(نستمر) خلال أغسطس وحتى بداية سبتمبر“.

وأضاف كاري ”خلال سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر ستكون هناك سباقات في أوراسيا وأسيا والأمريكيتين على أن يختتم الموسم في الخليج في ديسمبر بإقامة سباق البحرين قبل السباق الختامي التقليدي للموسم في أبوظبي لنكمل بذلك ما بين 15 و18 سباقا“.

وأكد الأمريكي كاري أن إدارة فورمولا 1 كانت تعمل خلال الفترة الماضية بالتنسيق مع فرق البطولة والرعاة وأنها ستكشف عن البرنامج الجديد للسباقات في أقرب فرصة ممكنة.

وهناك سباقات أخرى تنتظر إعادة ترتيب مواعيدها وهي سباقات فيتنام والصين وأذربيجان وإسبانيا وهولندا وكندا.

وعن ذلك قال كاري الذي يمثل ليبرتي ميديا الأمريكية مالكة الحقوق التجارية للبطولة ”نتوقع أن تقام السباقات الأولى بدون جمهور لكن نتوقع عودة الجمهور مع استمرار السباقات.

”لا يزال علينا التعاطي مع الكثير من الأمور.. مثل الترتيبات الخاصة بعمل جميع الأطراف في كل دولة‭“‬.

لكن كاري أكد على أن الصحة والسلامة هما دوما على رأس الأولويات قائلا ”سنستمر فقط إذا كنا واثقين في قدرة ما نقوم به من إجراءات في مواجهة أي مخاطر أو أمور أخرى“.

وقال إريك بولييه الرئيس التنفيذي للسباق الفرنسي ”في ظل تطور الأوضاع نتيجة تفشي فيروس كوفيد-19 ومع الأخذ في الاعتبار القرارات التي أعلنتها الدولة الفرنسية فإنه من غير الممكن إقامة الحدث الخاص بنا“.

وقال كاري إن إعلان الإلغاء مخيب للآمال ”لكننا ندعم تماما القرار الذي اتخذته السلطات في فرنسا ونتطلع إلى العودة الى الحلبة الفرنسية قريبا“.

وألغت فرنسا الأحداث الكبرى على أراضيها حتى منتصف يوليو تموز المقبل وفرضت قيودا على السفر.

كما ألغي سباق موناكو الشهير الذي كان مقررا في مايو أيار المقبل وكذلك السباق الافتتاحي في ملبورن الأسترالية والذي كان مقررا في 15 مارس آذار.

خلف أبواب مغلقة

ويبقى موعد سباق جائزة بريطانيا في 19 يوليو تموز في حلبة سيلفرستون لكن السباق سيقام دون جمهور.

متسابقون خلال سباق جائزة فرنسا الكبرى للسيارات ضمن بطولة العالم فورمولا 1 لعام 2019 بصورة من أرشيف رويترز.

وقال ستيوارت برينجل الرئيس التنفيذي للحلبة في رسالة للجمهور ”أشعر بخيبة أمل بالغة عندما أقول لكم بأننا لن نتمكن من إقامة سباق جائزة بريطانيا الكبرى في العام الحالي بحضور الجمهور في حلبة سيلفرستون“.

وأضاف ”حاولنا تأخير القرار لأطول مدة ممكنة لكنه أصبح من الواضح جدا، في ظل الظروف الحالية في البلاد وفي ظل الإجراءات التي تفرضها الحكومة حاليا وفي المستقبل المنظور، أن إقامة سباق الجائزة الكبرى بصورة عادية لن يكون ممكنا“.

وأردف المسؤول ”بما أن مهمتنا هي حماية صحة وسلامة كل من له علاقة بالإعداد للحدث وإقامته فإننا نرى أن هذا هو القرار الوحيد الذي يمكننا اتخاذه كما أنه أفضل وأسلم قرار“.

إعداد وتحرير فتحي عبد العزيز للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below