March 19, 2009 / 3:52 PM / in 10 years

ابن لادن يحث الصوماليين على الاطاحة بالرئيس الجديد

دبي (رويترز) - حث أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة الصوماليين في تسجيل صوتي جديد بُث يوم الخميس على الاطاحة بالرئيس الجديد شيخ شريف شيخ أحمد الذي يصارع بالفعل للتعامل مع متمردين في الدولة التي ينعدم فيها القانون.

أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة خلال مؤتمر صحفي في افغانستان يوم 26 مايو ايار 1998. صورة من ارشيف رويترز

وكان أحمد وهو اسلامي معتدل قد انتخب في وقت سابق من العام الجاري في المحاولة الخامسة عشرة لتشكيل حكومة مركزية.ويحاول أحمد التواصل مع المتمردين الذين يشنون حرب عصابات طوال العامين المنصرمين ويسيطرون على قطاعات كبيرة من البلاد.

وقال ابن لادن ان ”الحرب الدائرة فوق ارضكم خلال هذه السنوات هي حرب بين الاسلام والصليبية العالمية.“

وأضاف ”فمثل هؤلاء الرؤساء هم وكلاء أعدائنا لا تنعقد لهم ولاية أصلا فالشيخ شريف أحد هؤلاء فيجب خلعه وقتاله.“

وستصعد هجمات ترتبط بالقاعدة ضد أحمد وحكومته من حدة التمرد الذي تقوده جماعات اسلامية متشددة ضد الحكومةوحلفائها الاجانب.

وأدى العنف الى مقتل أكثر من 16 الف مدني منذ بداية عام 2007 وتشريد ما يزيد عن مليون صومالي كما جعل نصف السكان يعتمدون على المساعدات الغذائية.

وتخشى الأجهزة الامنية الغربية من ان تتحول هذه الدولة المنهارة الواقعة في القرن الافريقي الى قاعدة لمتشددين على صلة بالقاعدة.

وفي وقت سابق هذا الشهر وصف زعيم المعارضة الشيخ حسن ضاهر عويس الرئيس الصومالي الجديد بانه صنيعة اخرى لاثيوبيا المجاورة وبأنه خائن للاسلاميين وهو ما ردده زعيم القاعدة.

وأضاف ابن لادن ”اخواني المسلمين في الصومال ينبغي الحذر من المبادرات التي تلبس عباءة الاسلام والمؤسسات الدينية في حين انها تخالف أحكام الشريعة الاسلامية كالمبادرة المنسوبة لبعض علماء الصومال باعطاء شيخ شريف ستة أشهر لتطبيق الشريعة الاسلامية.

”فالواجب قتال الحكومة المرتدة وليس ايقاف قتالها.“

ولم يتسن لرويترز التأكد على الفور من صحة نسبة التسجيل لكن الصوت يبدو شبيها بصوت زعيم القاعدة.

كما دعا ابن لادن في ثاني رسالة له في اقل من أسبوع المسلمين لمساعدة الصوماليين في جهادهم.

وقد تم بث أكثر من 60 رسالة لابن لادن ومساعده أيمن الظواهري وحلفائهما منذ هجمات 11 سبتمبر ايلول 2001.

وفي رسالته السابقة اتهم ابن لادن الزعماء العرب المعتدلين بمساعدة الغرب ضد المسلمين.

وأدان الاتحاد الافريقي يوم الخميس هجوما شنه مسلحون صوماليون بقنبلة على جانب طريق يوم الاربعاء وأسفر عن مقتل احد جنود حفظ السلام التابعين للاتحاد الافريقي واصابة ثلاثة في مقديشو.

وأنحى نيكولاس بواكيرا المبعوث الخاص للاتحاد الافريقي الى الصومال في بيان باللائمة في الهجوم على متمردين من حركة الشباب التي تتهمها واشنطن بان لها علاقات وثيقة مع القاعدة.

وقال البيان ”يشير (المبعوث الخاص) بكل اسف الى ان هجوم الامس على قوات حفظ السلام هو أحد المحاولات اليائسة من قبل حركة الشباب لزعم ان لهم صلة وثيقة بالشأن الصومالي.“

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below