May 23, 2009 / 3:45 PM / 9 years ago

مصر تلقي القبض على سبعة لتورطهم في تفجير بمنطقة سياحية

القاهرة (رويترز) - قالت وزارة الداخلية المصرية يوم السبت إن مصر ألقت القبض على سبعة أشخاص لهم صلات بتنظيم القاعدة لتورطهم في هجوم بقنبلة في منطقة سياحية شهيرة بالقاهرة قتلت فيه شابة فرنسية في فبراير شباط.

رجال شرطة مصريون يقفون حراسة امام اثار دماء لضحايا هجوم بقنبلة في منطقة الحسين بالقاهرة يوم 22 فبراير شباط 2009. تصوير: طارق مصطفى - رويترز

وأضافت الوزارة في بيان ان الاشخاص الذين ألقي القبض عليهم كانت بحوزتهم متفجرات وذخيرة وقت القبض عليهم وجرى تجنيدهم لشن هجمات في مصر والخارج.

وقال مصدر أمنى مصري انه فى اطار مواجهة وزارة الداخلية لنشاط التنظيمات الارهابية ”تمكن جهاز مباحث أمن الدولة من خلال المعلومات والرصد الامنى من تحديد مجموعة من العناصر المصرية وأخرى أجنبية من المرتبطين بتنظيم ”القاعدة“ وما يسمى ”جيش الاسلام الفلسطيني“ تتحرك لتنفيذ عمليات ارهابية بالبلاد وأخرى بالخارج.“ وأضاف أن سبعة من أفراد المجموعة اعتقلوا.

والتفجير الذي وقع في فبراير واصاب 20 شخصا اخرين كان اول هجوم قاتل يستهدف سياحا في مصر منذ مقتل 23 شخصا على الاقل في تفجيرات بمنتجع بشبه جزيرة سيناء عام 2006. وانحت مصر باللائمة في هذه التفجيرات على البدو ممن لهم ميول متشددة.

وقالت المصادر الامنية ان الاشخاص السبعة المحتجزين في الوقت الحالي تورطوا للتخطيط في التفجير الذي وقع في ميدان الحسين المزدحم بالقرب من سوق خان الخليلي الذي يرجع للقرن الرابع عشر ويعج بالسياح.

لكن المصادر الامنية أوضحت أنه لم يتم بعد القاء القبض على الجناة الذين نفذوا الهجوم.

وضرب متشددون اسلاميون على نحو متقطع أهدافا سياحية في السنوات الاخيرة عبر هجمات تفجيرية وباطلاق النار موجهين ضربة لصناعة تعد أكبر مورد لمصر من العملة الصعبة.

وكثيرا ما تندد القاعدة بالحكومة المصرية كحكومة فاسدة ودمية في يد الولايات المتحدة وتدعو للاطاحة بها.

وتضم المجموعة التي أعلن يوم السبت أنها اعتقلت امرأة واحدة على الاقل وأشخاصا من عدة جنسيات. وتضم المجموعة فرنسية من اصل ألباني وبلجيكيا من اصل تونسي وبريطانيا من اصل مصري ومصريين اثنين وفلسطينيين اثنين.

وقالت وزارة الداخلية انه طلب من المجموعة تنفيذ عمليات ارهابية في مصر والخارج.

وتبع الهجوم الذي وقع في فبراير شباط سلسلة من الهجمات الصغيرة في القاهرة. في الايام اللاحقة على الهجوم طعن مهاجم مدرسة فرنسية وقال المهاجم انه مدفوع بكراهية للاجانب وألقى مهاجم قنبلة حارقة على محطة لمترو الانفاق.

ونصحت السفارة الامريكية في القاهرة مواطنيها في وقت لاحق بتوخي الحذر في مصر قائلة انه ربما يجري التدبير لشن مزيد من الهجمات ولكن لم تقع أحداث ذات صلة على ما يبدو.

وقالت وزارة الداخلية ان مصريين هاربين خارج البلاد قاما بتكليف بعض العناصر التى تم استقطابها بالتسلل عبر الانفاق الارضية الى قطاع غزة لتلقى تدريبات متقدمة فى مجال اعداد المتفجرات والدوائر الكهربائيةوالتفجير عن بعد واعداد الشراك الخداعية.

وأضافت أن المتشددين عادوا الى مصر أيضا عبر الانفاق لتنفيذ الهجمات.

وأشارت الوزارة الى أن البلجيكي أقر أنه كان مكلفا بالسفر الى بلجيكا والاتصال بعناصر تنتمى لتنظيم القاعدة والتوجه الى فرنسا بصبحة امرأة تمهيدا لشن هجمات هناك.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below