November 8, 2009 / 6:33 PM / 9 years ago

اوباما: قانون الانتخابات العراقي خطوة تجاه الانسحاب الامريكي

أوباما يتحدث للصحفيين في البيت الأبيض يوم الأحد. تصوير: يوري جريباس - رويترز

واشنطن (رويترز) - قال الرئيس الامريكي باراك اوباما يوم الاحد إن موافقة البرلمان العراقي على قانون الانتخابات الذي تأخر طويلا ستسمح للانتخابات بالمضي قدما اوائل العام القادم وستمهد الطريق لانسحاب القوات الامريكية.

وتعتبر الانتخابات العامة التي من المقرر اجراؤها في يناير كانون الثاني اختبارا حاسما بالنسبة للعراق الذي يحتل المركز الحادي عشر بين اكبر منتجي النفط في العالم في حين يخرج من العنف الطائفي الذي افلته من عقاله الغزو الامريكي عام 2003 .

وقال اوباما في البيت الابيض بعد قليل من موافقة البرلمان العراقي على القانون ”هذه الموافقة تدفع التقدم السياسي الذي يمكن ان يجلب السلام الدائم والوحدة للعراق وتسمح بانتقال منظم ومسؤول للقوات الامريكية خارج العراق بحلول سبتمبر القادم.“

وفي ظل تركيز ادارة أوباما على وضع حد للوضع الامني المتدهور في أفغانستان فانها تتطلع الى اكمال سحب القوات المقاتلة طبقا للجدول الزمني المحدد. ومن المقرر أن تنسحب القوات الامريكية بالكامل بحلول نهاية عام 2011 .

وفي اشارة الى سلسلة التفجيرات التي وقعت في العراق وأودت بحياة العشرات قال أوباما ان العراق سيواجه ”أياما صعبة“ قادمة.

وكان مسؤولون أمريكيون قد ضغطوا على قادة عراقيين للتغلب على خلافاتهم واقرار قانون الانتخابات بأسرع ما يمكن خشية أن يحول أي تأخير دون اجراء الانتخابات في موعدها المحدد في يناير كانون الثاني.

وقال أوباما ”أود أن أهنيء قادة العراق على التوصل لهذا الاتفاق. لقد ارسل تحليهم بالمرونة والالتزام تجاه بلدهم اشارة مهمة للعالم عن ديمقراطية العراق ووحدته الوطنية وأتطلع الى الموافقة السريعة لمجلس الرئاسة العراقي على هذا القانون.“

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below