January 28, 2010 / 8:24 PM / 9 years ago

رئيس وزراء اليمن: القاعدة تستغل مشاكل اليمن

لندن (رويترز) - قال رئيس الوزراء اليمني على محمد مجور ان القاعدة تستغل الفقر والانقسامات السياسية والصراع في اليمن لكن العالم أبدى التزاما بالتصدي لهذه المشاكل من خلال الدعم الاقتصادي.

رئيس الوزراء اليمني على محمد مجور في مؤتمر بجنوب شرق اليمن يوم 26 مارس اذار 2008. تصوير: خالد عبد الله - رويترز

وقال مجور في مقابلة مع رويترز ان القوى الكبرى ساندت اليمن في مؤتمر لندن يوم الاربعاء سعيا الى حل المشاكل الاقتصادية والاجتماعية التي توجد تربة خصبة للقاعدة.

وأضاف ان المؤتمر منح قوة دافعة كبيرة لحل المشكلة اليمنية وان العالم كله يدرك الان أهمية دعم اليمن.

وتابع أن اليمن قدم تشخيصا تفصيليا للمشاكل التي يواجهها والتي تقوي الارهاب والتطرف وأوضح أنه بحاجة ماسة للدعم الاقتصادي.

ودعا رئيس الوزراء البريطاني جوردون براون الى المحادثات في لندن بعد أن أعلن تنظيم القاعدة في جزيرة العرب مسؤوليته عن محاولة فاشلة لتفجير طائرة ركاب أمريكية تقل 300 شخص في طريقها الى الولايات المتحدة.

وقال مجور ان القاعدة تستغل الانقسامات السياسية في اليمن والحرب التي تخوضها الحكومة مع المتمردين الحوثيين في الشمال والصراع مع الانفصاليين في جنوب البلاد.

وأضاف أن حكومة اليمن قررت أنها في حاجة الى ملاحقة القاعدة والقضاء عليها وأن الحملة مستمرة على نطاق واسع.

وأشار الى أن القاعدة تنظيم عالمي بلا وطن أو أرض وتوجد حيثما أتاح لها المناخ أن تزدهر وأنها تستفيد من أوضاع اليمن.

وقال ان الارهاب والتطرف يزدهران بطبيعة الحال في أجواء الفقر والبطالة مضيفا أن أكبر مشكلة في اليمن هي مشكلة الاقتصاد والتنمية وأن هذه المشكلة أدت الى انتشار الفقر على نطاق واسع يؤثر على 42 في المئة من السكان وأن معدل البطالة 35 في المئة وهذا رقم كبير.

وقال مجور ان القوى الكبرى والدول المانحة المجاورة والمؤسسات الدولية المشاركة في الاجتماع أظهرت التزامها بمساعدة اليمن على ايجاد حلول.

وتعهد البيان المشترك الصادر في نهاية الاجتماع الذي استمر ساعتين بمساعدة اليمن وسلط الضوء على ما تنطوي عليه الاوضاع في اليمن من خطر على جيرانه.

وقال مجور ان البنية الاساسية في اليمن ضعيفة للغاية حيث لا تصل الكهرباء الا الى 42 في المئة من السكان ولا يتمتع الا 26 في المئة من السكان بوصول الماء في الانابيب الى منازلهم مضيفا ان هذه المؤشرات تبين حجم المشكلة.

وقال معلقا على دعوات ترددت في المؤتمر وطالبت اليمن بزيادة سرعة تشريع الاصلاحات ان اليمن يطبق اصلاحاته الاجتماعية والاقتصادية التي بدأها في عام 1995 لكن العملية ليست سهلة.

وأوضح أن اليمن انتقل الى الان من اقتصاد يخضع لسيطرة الدولة الى اقتصاد السوق وألغى الدعم على كثير من المنتجات ويعمل الان على رفع الدعم المرتبط بالنفط والغاز ويحارب الفساد.

وسئل كيف سيحل اليمن الصراع مع المتمردين الحوثيين في الشمال والانفصاليين في الجنوب فقال ان اليمن يعتبر ما يحدث في الشمال تمردا على الدستور والقانون فكيف يمكن حل مشكلة متمردين انقلبوا على الدولة ورفعوا السلاح على الحكومة ويطالبون باستقلالهم.

وفيما يتعلق بالحركة الانفصالية في الجنوب قال ان هناك أصواتا تطالب بالانفصال وهذا ليس جديدا فبعد وحدة اليمن في عام 1990 أعلنوا الحركة الانفصالية ولا تغير في موقفهم.

وقال اليمن في الاجتماع انه سيمضي قدما في الاصلاح السياسي وسيبدأ محادثات مع صندوق النقد الدولى لتعزيز الاقتصاد.

وقالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون في المؤتمر ”نتوقع من اليمن أن يشرع الاصلاحات ويواصل محاربة الفساد وتحسين مناخ الاستثمار والاعمال في البلاد.“ وأضافت ”اذا استمر الصراع والعنف دون التصدي لهما فسيقوضان الاصلاح السياسي والمصالحة اللازمين لتقدم اليمن.“

وسعى الرئيس اليمني علي عبد الله صالح (67 عاما) الذي يحرص على الحصول على دعم وتمويل أمريكيين الى تصوير خصومه الداخليين على أنهم مرتبطون جميعا بالقاعدة بطريقة أو أخرى.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below