May 4, 2011 / 3:08 PM / 8 years ago

مدعي المحكمة الجنائية الدولية يطلب ثلاث مذكرات اعتقال بشأن ليبيا

الامم المتحدة (رويترز) - قال رئيس الادعاء في المحكمة الجنائية الدولية يوم الاربعاء انه سيطلب اصدار ثلاث مذكرات اعتقال في اطار التحقيق الذي يجريه بشأن قتل متظاهرين مطالبين بالديمقراطية في ليبيا واضاف أن على الدول الاستعداد من الان لاعتقال المطلوبين.

لويس مورينو اوكامبو أثناء مقابلة حصرية مع رويترز في لاهاي يوم الخامس من ابريل نيسان 2011. تصوير: جيري لامبين - رويترز

وانتقد مندوبا روسيا وجنوب افريقيا بشدة العمليات التي يقودها حلف شمال الاطلسي في ليبيا بهدف حماية المدنيين وفرض حظر طيران وأشارا الى أنه ينبغي الا تقصر المحكمة تحقيقها على حكومة الزعيم الليبي معمر القذافي.

وأحال مجلس الامن الدولي أعمال العنف في ليبيا الى المحكمة في فبراير شباط. ويحقق المدعي لويس مورينو اوكامبو بخصوص ”خطة أعدت سلفا“ من جانب الزعيم الليبي معمر القذافي وبعض أبنائه ومساعديه لمهاجمة المحتجين.

وقال مورينو أوكامبو وهو يطلع مجلس الامن الدولي يوم الاربعاء على تطورات التحقيق الذي يجريه انه سيطلب اصدار مذكرات الاعتقال في غضون بضعة أسابيع فيما يتصل بجرائم ضد الانسانية ارتكبت في ليبيا منذ 15 فبراير شباط.

وقال في بيان ”ارتكبت جرائم ضد الانسانية وما زالت ترتكب في ليبيا .. مهاجمة مدنيين غير مسلحين بما في ذلك عمليات قتل وانتهاكات في كثير من المدن في أنحاء ليبيا.“

وابلغ مورينو أوكامبو رويترز في وقت سابق أن لديه أدلة قوية على أن قوات القذافي ارتكبت جرائم ضد الانسانية وانه سيسعى لاصدار ما يصل الى خمس مذكرات اعتقال.

وحث مورينو اوكامبو الدول على الاستعداد لتنفيذ الاعتقالات اذا قرر قضاة المحكمة الجنائية الدولية اصدار المذكرات مؤكدا أنه ”حان وقت بدء التخطيط بشأن كيفية تنفيذ مذكرات الاعتقال المحتملة“.

ولم يدل بتفاصيل بشأن من سيسعى لاعتقالهم غير أن عدة دبلوماسيين في الامم المتحدة أبلغوا رويترز بشرط عدم الكشف عن اسمائهم أنهم لن يفاجأوا اذا طلب مورينو اوكامبو اعتقال القذافي نفسه ونجله سيف الاسلام.

ولا تملك المحكمة قوة شرطة وتعتمد على تعاون الدول في تنفيذ الاعتقالات.

والولايات المتحدة وروسيا والصين ليست أعضاء أيضا في المحكمة لكنها صوتت لصالح احالة العنف في ليبيا الى المحكمة.

وقال مبعوثون بالامم المتحدة ان من المتوقع بحث قضية تنفيذ أي مذكرات اعتقال تصدرها المحكمة في اجتماع لتحالف عريض لدول مناهضة للقذافي في روما يوم الخميس.

وانتقد السفير الروسي فيتالي تشوركين الضربات الجوية التي يقودها الحلف وحث أعضاء التحالف على الالتزام الصارم بقرار مجلس الامن 1973 الذي أجاز استخدام ”كل الاجراءات الضرورية“ لحماية المدنيين.

وأشار نائب السفير الجنوب افريقي دكتور ماشاباني الى أن حلف الاطلسي ينبغي ألا يكون متمتعا بحصانة من تحقيقات المحكمة الدولية.

وقال أمام المجلس ”نأمل عند دراسة الادلة .. أن يدرس مكتب المدعي أي أعمال ربما ارتكبت في التطبيق المزعوم للقرار 1973.“

ورحبت السفيرة الامريكية سوزان رايس باعتزام مورينو اوكامبو طلب اصدار مذكرات اعتقال قريبا وقالت ان قوات القذافي تواصل ارتكاب جرائم حرب في اشتباكاتها مع المعارضين.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below