April 22, 2012 / 7:48 AM / 7 years ago

الغضب يستعر في البحرين مع انطلاق سباق فورمولا 1

(رويترز) - انطلق يوم الاحد سباق فورمولا 1 للسيارات في البحرين في الوقت الذي يحتدم فيه الغضب في الشوارع بين المحتجين المنددين بهذا السباق بوصفه مناسبة استعراضية لعائلة حاكمة سحقت مظاهرات الربيع العربي العام الماضي.

محتجون يشيرون بعلامة النصر في حي البديع يوم الأحد. تصوير: حمد محمد - رويترز

واشتبك متظاهرون من قرى تسكنها أغلبية شيعية حول العاصمة يلقون بقنابل حارقة ليلا مع الشرطة خلال الاسبوع المنصرم وردت قوات الامن باطلاق الغاز المسيل للدموع والطلقات المطاطية وطلقات الخرطوش.

وتصاعد الدخان الاسود من الاطارات المشتعلة فوق منطقة البديع صباح الاحد قبل السباق الاخير. وكانت هذه المنطقة التي تقع خارج العاصمة المنامة شهدت احتجاجات حاشدة يوم الجمعة.

وبالنسبة للموجودين داخل حلبة البحرين الدولية فان الاضطرابات لم يكن لها أثر يذكر. وتجمعت الفرق في الحلبة وسط الاجراءات الامنية المعتادة قبل السباق. واصطفت سيارات الشرطة بامتداد الطريق السريع المؤدي للحلبة.

وتستغل الحكومة هذه المناسبة الرياضية لاظهار أن الحياة عادت الى طبيعتها في المملكة بعد أن أجبرتها المخاوف الامنية بشأن الاحتجاجات على تأجيل السباق ثم الغائه العام الماضي.

لكن صورا تلفزيونية ليلا للشوارع التي تتصاعد منها سحب الدخان والغاز المسيل للدموع تمثل احراجا لفورمولا 1 والماركات العالمية التي تغرقها بالرعاية الدعائية. وشركة تومسون رويترز الشركة الام لوكالة رويترز هي راعية لفريق وليامز في فورمولا 1.

وأجج غضب المحتجين العثور على جثة المتظاهر صلاح عباس حبيب (36 عاما) على سطح مبنى يوم السبت بعد اشتباكات دارت مع الشرطة اثناء الليل.

ومن الممكن أن تقام جنازته يوم الأحد اذا تسلمت أسرته جثته مما ينذر بأعمال شغب في اليوم الذي يشهد السباق.

وقال المحتج أحمد مدني خلال مسيرة شارك فيها سبعة الاف شخص يوم السبت ”كانت مطالبنا الاولية حكومة جديدة لكن بعد المعاملة السيئة المقيتة التي لاقيناها فان الناس يطالبون باسقاط النظام.“

وصورت بعض اللافتات التي حملها المتظاهرون خلال المسيرة سائقي سباق فورمولا 1 وكأنهم أفراد من شرطة مكافحة الشغب يضربون المحتجين.

وتقول حكومة البحرين انها أجرت اصلاحات بعد قمع الاحتجاجات في العام الماضي بينما كانت الانتفاضات تجتاح بعضا من الدول العربية.

وأكد الملك حمد بن عيسى ال خليفة الذي يحضر السباق في بيان الليلة الماضية على التزامه الشخصي بالاصلاحات والمصالحة في البلاد وقال ان الباب مفتوح دائما للحوار الصادق بين كل أبناء الشعب.

وشاهد عاملون في فريقين واقعتي القاء قنابل حارقة وغادر بعض أعضاء فريق فورس انديا البحرين. لكن أغلب المشاركين في السباق لم يشعروا بالعنف الذي يدور أغلبه خارج العاصمة.

وأبدت بعض الفرق احباطها من تركيز الاهتمام على الشؤون السياسية. وعقب وصوله يوم الخميس قال بطل العالم سيباستيان فيتل من فريق رد بول والذي انتزع موقع أول المنطلقين انه يعتقد أن كثيرا من الانباء الواردة مجرد دعاية.

وتطلع لركوب سيارته والتعامل مع ”الامور المهمة حقا.. حرارة الاطارات والسيارات.“

وقال فيل ميتشل البريطاني الذي يقيم ويعمل في البحرين وحضر لمشاهدة السباق انه ”يتطلع فحسب الى سباق جيد حقا“.

وأضاف ”لا شك أن هناك قدرا أكبر من الامن. لكنه ليس ملحوظا. أعتقد انه مجرد اجراء احترازي.“

وتمكن متسللون من تعطيل موقع فورمولا 1 بشكل متقطع يوم الجمعة وخربوا موقعا اخر دعما لما وصفوه بكفاح شعب البحرين في مواجهة الظلم.

وأدى استمرار اضراب عبد الهادي الخواجة عن الطعام وهو أحد 14 شخصا حكم عليهم بالسجن لقيادة انتفاضة العام الماضي الى المزيد من اشتعال الغضب في الشارع ودخلت صحته مرحلة حرجة بعد مضي اكثر من 70 يوما. وتقول أسرته انه توقف حتى عن شرب الماء يوم الجمعة مما اثار مخاوف على حياته.

وقالت وكالة انباء البحرين في بيان نقلا عن عبد الرحمن السيد المحامي العام الاول بعد زيارة من احد رؤساء النيابة ان الخواجة ”في صحة جيدة ومستقرة ويلقى رعاية طبية كاملة.“

وأضافت الوكالة أن الخواجة التقى يوم الأحد بسفير الدنمرك التي يحمل جنسيتها أيضا والتي طالبت بالافراج عنه.

(شاركت في التغطية رانيا الجمل - اعداد دينا عفيفي للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below