September 14, 2008 / 1:16 PM / 10 years ago

لبنان يستعد لبدء حوار لمناقشة سلاح حزب الله

بيروت (رويترز) - يستعد زعماء لبنان هذا الاسبوع لبدء حوار حول مصير سلاح حزب الله من شأنه ان يساعد في تخفيف حدة التوتر لكن من المستبعد ان ينهي الجدل حول القضية الخلافية الابرز في البلاد.

نساء ايرانيات تحمل صورة الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله خلال مسيرة في طهران يوم 12 اغسطس اب 2008. رويترز

وسيرأس الرئيس ميشال سليمان الجلسة الاولى من الحوار الوطني يوم الثلاثاء حيث سيجمع زعماء الاغلبية البرلمانية المناهضة لسوريا وحلفاء دمشق وفي مقدمتهم حزب الله على طاولة الحوار.

ويأتي الحوار في اطار اتفاق توصل اليه كل الفرقاء بوساطة قطرية انهت في مايو ايار الماضي 18 شهرا من الصراع السياسي. ومن المتوقع ان يرأس سليمان جلسة الحوار قبل تأجيلها الى حين عودته من زيارة رسمية الى الولايات المتحدة.

وعلى الرغم من استبعاد حدوث اختراق بشأن ايجاد حل لسلاح حزب الله فانه يعتقد ان المباحثات ستساعد على تنفيس الاجواء المتوترة التي تهدد استقرار لبنان قبيل اجراء الانتخابات التشريعية العام المقبل.

وقبل تحديد موعد الحوار نشب خلاف بين الاكثرية البرلمانية والاقلية حول توسيع عدد المشاركين وجدول الاعمال. وقال مصدر سياسي بارز لرويترز ”ندخل الى حوار مؤلف من بند واحد على جدول الاعمال وهو بند الاستراتيجية الدفاعية لكن توسيع مشاركة الحضور وجدول الاعمال يمكن تقريره خلال جلسات الحوار.“

وكانت المطالب بنزع سلاح حزب الله في قلب الازمة السياسية التي دفعت بلبنان الى شفى الحرب الاهلية. واضحى سلاح الحزب من اكثر القضايا الخلافية في مايو الماضي عندما استخدمت الجماعة بعضا من قوتها العسكرية للسيطرة لوقت قصير على الشطر المسلم من بيروت بعدما تمكنت من هزيمة مسلحين موالين للحكومة.

وتريد الامم المتحدة والمجتمع الدولي نزع سلاح حزب الله وأن يتحول لحزب سياسي. ويقول التحالف الحاكم ان الحكومة يجب أن تكون لديها سيطرة تامة على كل القوى المسلحة في لبنان وأن تنفرد بقرار الحرب والسلام.

ويقول حزب الله المدعوم من طهران والذي تعتبره واشنطن منظمة ارهابية انه مستعد لمناقشة الاستراتيجية الدفاعية التي ستحدد دور قواته ودور الجيش اللبناني في مواجهة ”التهديدات الاسرائيلية“.

ولحزب الله الذي خاض حربا مع اسرائيل دامت 34 يوما في العام 2006 قوات تضم الاف المقاتلين المدربين تدريبا رفيعا والمجهزين بعشرات الالاف من الصواريخ القادرة على اصابة اسرائيل. ولديه صواريخ مضادة للدبابات والسفن.

ومن المعتقد على نطاق واسع أن الجماعة أعادت تسليح نفسها وعززت قوتها العسكرية منذ حرب 2006 رغم الحظر الذي فرضته الامم المتحدة.

ويوم السبت قال محمد رعد رئيس كتلة حزب الله البرلمانية والمتوقع ان يمثل الحزب في الحوار ان ”المقاومة قدمت نموذجا للاستراتيجية التي اثبتت انها تحمي لبنان وتحقق له انتصارا.“

واضاف ”اما ان نناقش هذه الاستراتيجية على قاعدة الاقرار بجدواها واما ان تطرح استراتيجية بديلة نستمع اليها ونفكر بمضامينها لكي نبني على الشيء مقتضاه.“

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below