January 18, 2008 / 11:15 AM / 11 years ago

مصر تتهم اوروبا بالتمييز وكراهية الاجانب

القاهرة (رويترز) - ردت الحكومة المصرية التي أغضبها قرارا للبرلمان الاوروبي بشأن حقوق الانسان في مصر بتوجيه الاتهام بأن الأقليات الدينية والعرقية تواجه تمييزا متزايدا ضدها في أوروبا.

الشرطة تطوق ايمن نور (في المنتصف) في طريقه للمحكمة في القاهرة يوم 11 يوليو تموز 2007. تصوير: ناصر نوري - رويترز

وأعرب المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية في بيان عن ”قلق مصر العميق ازاء حالة التردي الذي تشهده حالة حقوق الاقليات الدينية والعرقية والمهاجرين في القارة الاوروبية بشكل عام.“

وأضاف البيان الذي صدر في ساعة متأخرة من مساء يوم الخميس أن المتحدث ”أدان انتشار ظاهرة كراهية الأجانب والتمييز ضد المسلمين في مختلف أنحاء أوروبا.“

وأشار البيان إلى تقرير لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا جاء فيه أن المسلمين في أوروبا ”يعانون من التمييز ضدهم في التعليم والاسكان ويعانون من تصويرهم كإرهابيين ومتطرفين وعدوانيين.“

وقال التقرير الذي صدر في عام 2006 إن عدم التسامح والتمييز ضد المسلمين أصبح سائدا بدرجة متزايدة في منطقة منظمة الأمن والتعاون في أوروبا في السنوات الأخيرة.

ورفضت حكومة مصر وبرلمانها قرار البرلمان الأوروبي الذي وصف بأنه تدخل غير مبرر في الشؤون المصرية. وقال البرلمان المصري إنه سيقطع بعض اشكال الاتصال بالبرلمان الأوروبي.

ودعا البرلمان الأوروبي في قراره الذي صدر يوم الخميس حكومة مصر إلى ”انهاء جميع أشكال التجاوز بما فيها الإجراءات القضائية واحتجاز العاملين في وسائل الاعلام وبشكل أكثر عمومية التجاوزات التي ترتكب ضد المدافعين عن حقوق الانسان والنشطين.“

ودعا المشرعون الاوربيون في القرار إلى الإفراج الفوري عن الزعيم المعارض أيمن نور وتغيير القوانين الخاصة بالمحاكم العسكرية التي استخدمتها السلطات المصرية في بعض الأحيان ضد المعارضين السياسيين.

وقال البيان الصادر عن الخارجية المصرية ”إن مصر ترفض جملة وتفصيلا محاولة أي طرف ان ينصب نفسه مفتشا على أوضاع حقوق الانسان في مصر أو وصيا على الشعب المصري.“

لكن جماعة الاخوان المسلمين وهي اكبر جماعة معارضة في مصر رحبت بجوانب تضمنها قرار البرلمان الاوروبي. وقال حسين ابراهيم نائب رئيس الكتلة البرلمانية لجماعة الإخوان المسلمين إنه يرفض مبدأ قطع العلاقات مع البرلمان الاوروبي.

وقال ”حقوق الانسان أصبحت لغة عالمية مع وجود خصوصية لكل دولة.“

وأضاف ”حين يتحدث (البرلمان الاوروبي) عن وجود تعذيب في مصر فهذا حقيقي. وحين يتحدث عن احالة مدنيين للمحاكمة العسكرية فهذا موجود. هذا ما ينبغي التحاور بشأنه بطريقة شفافة وموضوعية.“

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below