June 28, 2008 / 1:59 PM / in 10 years

مسؤولون: الافراج عن موظفي الأمم المتحدة المخطوفين بالصومال

مقديشو (رويترز) - قال مسؤولون في الأمم المتحدة ان مسلحين صوماليين أفرجوا عن اثنين من موظفي المنظمة الدولية من السويد والدنمرك بعد ساعات من خطفهما في منطقة باكول بجنوب الصومال يوم السبت.

عدد من المسلحين الاسلاميين خلال تدريب في احد الشوارع الخلفية بمقديشو يوم الجمعة. تصوير: اسماعيل تاكستا - رويترز

وقال محمد نور صلاد الموظف المسؤول عن الأمن والسلامة في الامم المتحدة ” الموظفان الدنمركي والسويدي أطلق سراحهما.. من دون فدية وهما سالمان في انتظار نقلهما جوا الى نيروبي.“

واضاف صلاد لرويترز ان الافراج عنهما جاء بعد مفاوضات اجراها زعماء محليون ومسؤولون بالامم المتحدة مع الاسلاميين الذين سلموا بعد ذلك مسؤولي مشروع التدريب على مخاطر الالغام الى مكتب اداري في بلدة واجد التي تبعد 90 كيلومتر غربي بيدوة.

وأفرج أيضا عن صومالي يعمل كمترجم لحساب وحدة الخدمات الطبية الدولية.

وقالت الامم المتحدة ان الدنمركي يدعى نوفولك نيلسون والسويدي أولف فلينك. وكان الاثنان في المنطقة خلال الايام الثلاثة الماضية ويخططان لاقامة مركز تابع لبرنامج إزالة الالغام التابع للبرنامج الانمائي للامم المتحدة .

وقال مواطن صومالي ان متشددين اسلاميين خطفوا الرجلين بعد هجوم على بلدة هودور.

وأصبحت جرائم الخطف عملا مربحا في الصومال وعادة ما يلقى الرهائن معاملة طيبة لان خاطفيهم ينتظرون الحصول على فدية كبيرة مقابل اطلاق سراحهم.

ومازال مسلحون يحتجزون أربعة من موظفي وكالات الاغاثة الاجنبية وهم ايطاليان وكيني وبريطاني تم خطفهم في ابريل نيسان ومايو آيار.

وندد متحدث باسم الحكومة الصومالية المؤقتة بالخطف.

ولم يتسن الحصول على معلومات فورية من برنامج إزالة الألغام.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below