March 10, 2019 / 9:53 AM / in 9 months

السيسي يعين قائدا عسكريا مقربا وزيرا للنقل

القاهرة (رويترز) - عين الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يوم الأحد رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة كامل الوزير لتولي منصب وزير النقل خلفا لهشام عرفات الذي استقال بعد اصطدام جرار قطار بمصدات حديدية في محطة القطارات المركزية بالقاهرة واشتعال حريق فيه مما أدى إلى مقتل 22 شخصا وإصابة العشرات الشهر الماضي.

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في شرم الشيخ. صورة من ممثل لوكالات الأنباء

وأضاف السيسي الذي كان يتحدث في ندوة بحضور عدد من القيادات السياسية والعسكرية بمناسبة (يوم الشهيد) ”أول ما حصل الموضوع دا قلنا إن اللي هيتولى الأمر دا (وزارة النقل) كامل الوزير“.

ثم خاطب السيسي الوزير المعين الذي كان يحضر الندوة قائلا ”لك كل الدعم... لو عايز ضباط من (سلاح) المهندسين، من (سلاح) المركبات، من (سلاح) المدرعات لصالح الورش (التي تتم فيها صيانة القطارات) أنا معنديش مشكلة“. والتفت إلى وزير الدفاع محمد زكي وقال ”ومفتكرش الفريق محمد هيبخل عليك“ بالمساعدة.

وأعلن السيسي ترقية كامل الوزير من رتبة لواء أركان حرب إلى رتبة الفريق.

وكثيرا ما ظهر كامل الوزير بالقرب من السيسي في المناسبات العامة. والهيئة الهندسية للقوات المسلحة من الملاك البارزين للعاصمة الإدارية الجديدة، وهي مشروع عمراني ضخم ينفذ شرقي القاهرة ويضم مقرا للحكومة وآخر للبرلمان وثالثا للجيش فضلا عن حي للمال والأعمال ومنشآت أخرى مختلفة.

وفي مصر واحدة من أقدم شبكات السكك الحديدية في العالم لكن تشيع فيها حوادث القطارات. وأسفر حادث تصادم قطارين بمحافظة الإسكندرية عن مقتل أكثر من 40 شخصا في عام 2017.

ولوقت طويل شكا المصريون من أن الحكومات المتعاقبة لا تطبق معايير السلامة الأساسية في شبكة السكك الحديدية.

وقال السيسي في وقت سابق إن تحديث الشبكة يحتاج إلى مليارات الدولارات.

ويقول محللون إن تعيين قائد عسكري وزيرا للنقل يأتي في نطاق اتجاه لزيادة دور الجيش في الحياة المدنية بدأ بعد أن أعلن السيسي عندما كان وزيرا للدفاع عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين في عام 2013 وسط احتجاجات حاشدة على حكمه الذي استمر عاما.

وفي وقت لاحق يوم الأحد وافق مجلس النواب على تعيين الوزير. ويناقش المجلس في الوقت الحالي اقتراحات بتعديلات دستورية تسمح للسيسي بحكم مصر حتى عام 2034 وتقوي قبضته على القضاء.

وتشمل التعديلات المقترحة المادة 200 من الدستور لتنص على أن من واجب القوات المسلحة أيضا ”صون الدستور والديمقراطية والحفاظ على المقومات الأساسية للدولة ومدنيتها“.

واتسعت أنشطة الجيش الاقتصادية والمدنية منذ انتخاب السيسي في عام 2014 وازدهرت الشركات التي يملكها مما أثار قلق رجال أعمال مصريين ومستثمرين أجانب.

وقال تيموثي كالداس الزميل غير المقيم بمعهد التحرير لسياسات الشرق الأوسط ومقره واشنطن ”هذا الاتجاه مترسخ في القول بأن الجيش قادر بشكل فريد على تحقيق النتائج“.

وأضاف ”هذا بالتالي يبرر توسيع سيطرة الجيش على مؤسسات الدولة ومشاركته في الاقتصاد في الوقت الذي تستمر فيه شركاته ومشروعاته في النمو والتنوع“.

وتقول وسائل إعلام محلية إن الوزير تخرج في الكلية الفنية العسكرية عام 1980 وحصل على درجة الماجستير في العلوم العسكرية من كلية القادة والأركان وزمالة كلية الحرب العليا من أكاديمية ناصر العسكرية العليا.

وشغل الوزير منصب رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة في 2015 وأشرف على مشروع حفر فرع جديد لقناة السويس أمر به السيسي في فترة رئاسته الأولى، كما أشرف على عدة مشروعات تنمية كبيرة أخرى.

وقال الوزير في الندوة بعد إعلان تعيينه إنه سيحاول النهوض بمختلف هيئات وزارة النقل وليس فقط هيئة سكك حديد مصر.

شارك في التغطية الصحفية محمد عبد اللاه وأمينة إسماعيل ويوسف سابا وأحمد طلبة - إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below