November 22, 2019 / 3:49 PM / 6 months ago

العثور على ست جثث لمهاجرين على الساحل الليبي

طرابلس (رويترز) - قال حرس السواحل الليبي ومسؤولون في الأمم المتحدة إن جثث ستة مهاجرين طفت على الساحل الليبي شرقي العاصمة طرابلس يوم الجمعة بينما أعيد نحو مئة مهاجر نجوا إلى الساحل.

وطفت الجثث على الساحل قرب مدينة الخمس التي تبدأ منها رحلات زوارق مكتظة بمهاجرين يرغبون في الوصول إلى إيطاليا وذلك على الرغم من تراجع حاد في عدد المهاجرين الذين يبدأون رحلاتهم من ليبيا منذ منتصف عام 2017.

وقال مسؤول في حرس السواحل في الخمس إن الغرقى ربما حاولوا السباحة من الزورق الذي كان عليه الناجون بعد أن تعرض للغرق واحتاج المهاجرون إلى المساعدة.

وأضاف المسؤول أن الناجين جاءوا من دول أفريقية جنوبي الصحراء وكان بينهم ثلاثة أطفال وعشر نساء إحداهن حبلى وضعت مولودها أثناء عملية الإنقاذ.

وتابع أن السلطات لم تلق القبض على المهاجرين وإنهم غادروا الميناء إلى حال سبيلهم.

وجرت العادة على أن يلقي حرس الحدود الليبي المدعوم من الاتحاد الأوروبي القبض على المهاجرين الذين يعترض رحلاتهم في البحر المتوسط لكن عدة مراكز احتجاز تم إغلاقها في الآونة الأخيرة وتم ترك المهاجرين يمضون إلى حيث يريدون.

وقال مسؤول حرس الحدود إن 30 من المهاجرين عادوا مع ذلك إلى الميناء بعد قليل من انصرافهم لسماعهم دوي طلقات رصاص بالقرب من سوق وكانوا خائفين.

وانتقدت منظمات حقوقية بشدة الجهود المدعومة من الاتحاد الأوروبي للحد من رحلات الهجرة من ليبيا بما في ذلك الدعم المقدم لحرس السواحل الليبي.

ويقول نشطاء إن المهاجرين العائدين إلى ليبيا يواجهون انتهاكات واسعة النطاق تشمل التعذيب كما يواجهون المخاطر الناجمة عن صراع عسكري تفاقم حول طرابلس منذ أبريل نيسان.

تغطية صحفية أحمد العمامي - إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below