January 3, 2020 / 8:45 AM / 2 months ago

إسرائيل تدافع عن قتل أمريكا لقاسم سليماني وتعلن تأهب الجيش

القدس (رويترز) - دافع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن قرار الولايات المتحدة شن غارة جوية يوم الجمعة أسفرت عن مقتل القائد الإيراني قاسم سليماني ووضع الجيش الإسرائيلي في حالة تأهب قصوى بعدما هددت إيران بالثأر.

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في القدس يوم 29 ديسمبر كانون الأول 2019. صورة حصلت عليها رويترز من ممثل عن وكالات الأنباء.

واجتمع أيضا كبار مسؤولي الدفاع في إسرائيل، أقرب حليف لأمريكا في الشرق الأوسط وأكبر خضم لإيران في المنطقة، لتقييم الوضع بعد مقتل قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني وقيادي في الحشد الشعبي العراقي في الغارة.

وقال نتنياهو في بيان أصدره مكتبه ”مثلما تتمتع إسرائيل بحق الدفاع عن نفسها فإن الولايات المتحدة لديها نفس الحق تماما“.

وقال وهو يتحدث في مطار باليونان قبل أن يعود إلى إسرائيل بعد أن قطع زيارته ”قاسم سليماني مسؤول عن مقتل مواطنين أمريكيين والعديد من الأبرياء الآخرين. كان يخطط لمزيد من الهجمات“.

وذكر راديو الجيش الإسرائيلي أن الجيش أعلن حالة التأهب القصوى. وقال مسؤولون إن وزير الدفاع نفتالي بينيت اجتمع مع قادة الجيش والمخابرات ”لتقييم الوضع“.

وطالما اعتبرت إسرائيل سليماني تهديدا رئيسيا. وفي أغسطس آب العام الماضي قال الجيش إنه أحبط هجوما لفيلق القدس أعده سليماني وكان يشمل عدة طائرات مسيرة من سوريا.

وقال نتنياهو في بيانه عن مقتل سليماني إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ”يستحق كل الثناء في التصرف بسرعة وقوة وحسم. إسرائيل تقف مع الولايات المتحدة في نضالها العادل من أجل السلام والأمن والدفاع عن النفس“.

واتهمت إسرائيل سليماني أيضا بقيادة جهود فيلق القدس لتدشين برنامج صواريخ دقيقة التوجيه لجماعة حزب الله اللبنانية المدعومة من طهران.

وتشعر إسرائيل بالقلق من انتقام وكلاء إيران وحلفائها في المنطقة، مثل حزب الله وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) وحركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة.

وردد يائير لابيد، النائب الإسرائيلي المعارض، تعليقات نتنياهو، وهنأ ترامب على تويتر لقتله المسؤولين عن ”الأعمال الإرهابية القاتلة من دمشق إلى بوينس آيرس“.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي إن منتجع جبل الشيخ للتزلج، الواقع في هضبة الجولان التي تحتلها إسرائيل بالقرب من الحدود المحصنة مع سوريا، قد تم إغلاقه ”عقب تقييم للوضع“.

وأضاف أدرعي ”لا توجد تعليمات أخرى لسكان منطقة هضبة الجولان وتستمر الأنشطة الروتينية كالمعتاد“.

وفي غزة نددت حركة حماس، التي تتلقى دعما ماليا وعسكريا من طهران منذ وقت طويل، بمقتل سليماني وعبرت عن خالص تعازيها لإيران.

وكتب باسم نعيم القيادي في حركة حماس على تويتر إن اغتيال سليماني بقصف جوي أمريكي ”يفتح أبواب المنطقة على كل الاحتمالات ولكن ليس من بينها الهدوء والاستقرار، وأمريكا تتحمل المسؤولية الكاملة عن ذلك“.

كما نعت حركة الجهاد الإسلامي التي تدعمها إيران وتتخذ من غزة مقرا سليماني ووصفته بأنه ”قائد مجاهد لطالما بث الرعب في قلب أمريكا والكيان الصهيوني“.

وقال أبو حمزة المتحدث باسم سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي على تويتر إن ”محور المقاومة لن يهزم ولن ينكسر وسيزداد تماسكا وقوة في مواجهة المشروع الصهيوأمريكي“.

شارك في التغطية دان وليامز من القدس ونضال المغربي من غزة - إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below