January 22, 2020 / 6:00 PM / a month ago

ماكرون يوبخ رجال أمن إسرائيليين في مشادة عند كنيسة بالقدس

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في القدس يوم الأربعاء. تصوير: عمار عواد - رويترز

القدس (رويترز) - قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون باللغة الإنجليزية في مشادة مع رجال أمن إسرائيليين ”أخرجوا“، مطالبا إياهم بمغادرة كنيسة في القدس كان يزورها يوم الأربعاء قبل انعقاد مؤتمر في ذكرى المحرقة.

ويرفرف العلم الفرنسي بألوانه الثلاثة فوق كنيسة القديسة آن في المدينة القديمة ذات الأسوار بالقدس منذ أن وهبها العثمانيون للإمبراطور الفرنسي نابليون الثالث عام 1856.

وتعتبر فرنسا دخول الشرطة الإسرائيلية مجمع الكنيسة،الكائن بمنطقة من القدس احتلتها إسرائيل وضمتها في حرب عام 1967، استفزازا.

وفي عام 1996، نفد صبر الرئيس الفرنسي الأسبق جاك شيراك مع رجال الأمن الإسرائيليين في نفس الكنيسة، وقال لأحدهم إن معاملته ”استفزاز“ وهدد بالعودة على طائرته.

ورفض شيراك دخول كنيسة القديسة آن قبل مغادرة الأمن الإسرائيلي الموقع.

وفي كلمة للصحفيين في وقت لاحق، قال ماكرون إن الواقعة انتهت بشكل ودي وإنه صافح مسؤولي الأمن.

وقالت الشرطة الإسرائيلية إنه عندما وصل ماكرون الكنيسة كان ”هناك حوار“ بين ضباط أمن إسرائيليين وفرنسيين بشأن الدخول مع الرئيس.

وأضاف بيان للشرطة ”عندما أنهى الرئيس والوفد الزيارة، اعتذر بشأن الواقعة وصافح أفراد الأمن“.

إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below