January 29, 2020 / 2:16 PM / in a month

وزير الدفاع الإسرائيلي يدفع باتجاه بسط السيادة في الضفة الغربية

وزير الدفاع الإسرائيلي نفتالي بينيت في الجولان يوم 24 نوفمبر تشرين الثاني 2019. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الأنباء

القدس (رويترز) - قال وزير الدفاع الإسرائيلي نفتالي بينيت يوم الأربعاء إن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للسلام في الشرق الأوسط فتحت مجالا لتطبيق السيادة الإسرائيلية على نحو ثلث الضفة الغربية المحتلة.

وأضاف بينيت أنه شكل فريقا بالفعل للمضي قدما في العملية.

وقال ”الليلة الماضية، طرق التاريخ باب بيتنا ومنحنا فرصة العمر لتطبيق القانون الإسرائيلي على كل المستوطنات في السامرة ويهودا وغور الأردن وشمال البحر الميت“.

والفصيل اليميني المتطرف الذي ينتمي له بينيت شريك في الحكومة الائتلافية التي يقودها بنيامين نتنياهو. ويؤيد بينيت منذ فترة طويلة ضم مساحات كبيرة من الضفة الغربية وأشاد بمقترح ترامب للسلام لأنه وافق على السماح لإسرائيل بالاحتفاظ بالسيطرة على مستوطناتها في الضفة الغربية.

وقال إن إسرائيل حصلت فعليا على الضوء الأخضر لبدء تطبيق قوانينها ”على كل الأراضي التي يريدها الرئيس ترامب“. وأضاف أن هذه تمثل نحو 30 في المئة من الضفة الغربية.

وأضاف أنه أصدر توجيهات بتشكيل فريق خاص ضمن المؤسسة الأمنية الإسرائيلية من أجل ”تطبيق القوانين والسيادة الإسرائيلية على كل المستوطنات اليهودية“ في الضفة الغربية.

وتقترح خطة ترامب أيضا إقامة دولة فلسطينية، لكن هذا المقترح لا يروق لبعض حلفاء نتنياهو اليمينيين. وكرر بينيت اعتراضه.

وقال ”الحكومة الإسرائيلية لن تعترف بدولة فلسطينية“.

تغطية صحفية آري رابينوفيتش - إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below