September 17, 2018 / 3:13 PM / a month ago

مصدر بوزارة الصحة الفلسطينية يتراجع عن تأكيد سابق بمقتل صبي برصاص إسرائيلي

غزة (رويترز) - تراجع مصدر طبي بوزارة الصحة الفلسطينية يوم الاثنين عن تأكيد سابق بأن صبيا عمره 11 عاما قُتل برصاص الجنود الإسرائيليين خلال احتجاج وقع يوم الجمعة على الحدود مع إسرائيل.

وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته إن الفتى لقي حتفه متأثرا بإصابة في الرأس وامتنع عن الإدلاء بمزيد من التفاصيل ولم يربط قتله بإصابته بنيران الجنود الإسرائيليين.

وكان أشرف القدرة المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية قد قال يوم الجمعة إن القوات الإسرائيلية قتلت الفتى شادي عبد العال بالرصاص.

وقال مسؤولون طبيون فلسطينيون إن فلسطينيين آخرين قتلا بنيران إسرائيلية في الاحتجاج الأسبوعي يوم الجمعة.

وعندما سألت رويترز متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي يوم الاثنين عن ملابسات مقتل الفتى والتقارير الإعلامية التي قالت إنه قتل نتيجة إصابته بحجر خلال الاحتجاج أحالتها إلى تعليق على تويتر للمتحدث باللغة العربية باسم الجيش الإسرائيلي.

وكتب المتحدث على تويتر يقول ”مؤشرات متزايدة من غزة تشكك في مصداقية“ التصريح الأصلي الذي أصدرته وزارة الصحة الفلسطينية عن مقتل الفتى.

وكتب يقول ”بناء على المؤشرات والشهادات فإن الفتى لقي حتفه نتيجة إصابة من رشق بالحجارة أثناء أعمال الشغب العنيفة“.

إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below