September 18, 2018 / 5:18 AM / 3 months ago

إسرائيل تقول إنها أطلقت النار على فلسطينيين على الحدود مع غزة ومقتل اثنين

غزة (رويترز) - قال أقارب فلسطينيين عثر عليهما مقتولين قرب موقع هجوم صاروخي إسرائيلي على حدود قطاع غزة يوم الثلاثاء إنهما أبناء عمومة.

متظاهرون فلسطينيون يفرون من قنابل الغاز المسيل للدموع التي أطلقها جنود إسرائيليون أثناء احتجاج قرب الحدود مع إسرائيل في شمال غزة يوم الاثنين. تصوير محمد سالم - رويترز.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه هاجم مجموعة يشتبه أنها كانت تعبث بالسياج الحدودي.

وتعرف أقارب ناجي جميل أبو عاصي (18 عاما)، وعلاء زياد أبو عاصي (21 عاما) عليهما بعد نشر صورهما على وسائل التواصل الاجتماعي. والاثنان من سكان قرية القرارة شرقي خان يونس بجنوب قطاع غزة.

وقبل منتصف ليلة يوم الاثنين بقليل قال الجيش الإسرائيلي إن إحدى طائراته أطلقت النار على ”إرهابيين اقتربوا من السياج الأمني في جنوب قطاع غزة على نحو يثير الريبة ووضعوا جسما بجوار السياج“.

وسحبت إسرائيل قواتها ومستوطنيها من غزة في عام 2005 لكنها واصلت فرض سيطرة محكمة على حدوده البرية والبحرية.

ويقول الجيش الإسرائيلي إنه فكك قنبلتين على الأقل قرب السياج خلال الأيام القليلة الماضية. وتشهد المنطقة احتجاجات فلسطينية أسبوعية حاشدة منذ 30 مارس آذار.

ويقول مسؤولون طبيون في غزة إن ما لا يقل عن 179 فلسطينيا قتلوا في الاحتجاجات.

ويقول الجيش الإسرائيلي إنه يدافع عن حدوده في مواجهة محتجين يثيرون الشغب يريدون اختراق السياج ودخول إسرائيل.

وفي حادث منفصل في قرية بيت ريما في الضفة الغربية المحتلة قالت عائلة فلسطينية إن أحد أفرادها توفي بعدما ألقى جنود إسرائيليون القبض عليه.

وقالت عائلة المتوفى ويدعى محمد الخطيب (24 عاما) إنهم يشكون في تعرضه للضرب على أيدي الجنود في مداهمة لمنزله وقت الفجر.

وذكر الجيش الإسرائيلي أن التحقيقات الأولية أظهرت أن القوات لم تلجأ للعنف مضيفا أنه فتح تحقيقا بهذا الشأن.

وقال بشير الخطيب شقيق المتوفى إن الجنود اقتحموا منزله في وقت مبكر صباح يوم الثلاثاء ودخلوا غرفة شقيقه.

وقالت أسرته لرويترز إنهم سمعوا صراخا قبل أن يشاهدوا الجنود يحملونه فاقدا للوعي إلى خارج المنزل. ثم علموا في وقت لاحق أنه توفي.

وقال الجيش الإسرائيلي إن الخطيب كان مطلوبا في تهم تتعلق بالأمن.

وذكرت المتحدثة باسم الجيش ”خلال القبض عليه غاب عن الوعي وعالجته القوات الموجودة في المكان. نُقل إلى مستشفى إسرائيلي لمزيد من الرعاية“.

وأضافت ”يظهر التحقيق المبدئي أنه اعتقل دون مقاومة (منه) أو عنف (من الجنود)“.

وقالت فيريد كفيتل المتحدثة باسم مستشفى بيلينسون إن الأطباء فشلوا في إسعاف الخطيب وأضافت ”لا توجد أي كدمات ظاهرة على جسده“.

شارك في التغطية نضال المغربي ودان ويليامز وعلي صوافطة ومايان لوبل - إعداد معاذ عبدالعزيز للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below