September 25, 2018 / 1:25 PM / in 25 days

وزيرة خارجية كندا تأمل لقاء نظيرها السعودي لبحث خلاف دبلوماسي

(رويترز) - قالت كريستيا فريلاند وزيرة الخارجية الكندية يوم الثلاثاء إنها تأمل لقاء نظيرها السعودي الأسبوع الجاري على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة لبحث خلاف دبلوماسي بين البلدين.

كريستيا فريلاند وزيرة الخارجية الكندية تتحدث خلال مؤتمر صحفي في واشنطن يوم 31 أغسطس آب 2018. تصوير: كريس واتي - رويترز

وجمدت السعودية في أغسطس آب التجارة مع كندا وأوقفت واردات الحبوب وطردت السفير الكندي وأمرت جميع الطلبة السعوديين في كندا بالعودة للوطن بعد أن دعت أوتاوا إلى الإفراج عن نشطاء معتقلين لمطالبتهم بحقوق أكبر للمرأة.

وقالت فريلاند إنها على اتصال دائم مع وزير الخارجية السعودي عادل الجبير المقرر أن يصل إلى نيويورك هذا الأسبوع لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأضافت في فعالية استضافها مجلس العلاقات الخارجية في نيويورك ”أود الاعتراف بالجهد الكبير الذي يبذله... نأمل في اللقاء في نيويورك هذا الأسبوع وأعتقد أن هذا أمر جيد“.

لكن فريلاند أوضحت أن كندا لن تغير موقفها الأساسي. ومن بين المعتقلين في السعودية الناشطة الحقوقية سمر بدوي التي يقضي شقيقها عقوبة بالسجن عشر سنوات. وتحمل زوجته وأبناؤه الجنسية الكندية.

وقالت ”كندا ستدافع دائما عن حقوق الإنسان... نشعر بالتزام خاص تجاه النساء اللائي يناضلن من أجل حقوقهن في مختلف أرجاء العالم“. وأضاف ”كما نشعر بالتزام خاص تجاه الأشخاص الذين تربطهم صلة شخصية بكندا“.

إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below