April 15, 2020 / 10:21 PM / 2 months ago

نتنياهو وجانتس يتجاوزان مهلة للاتفاق على حكومة وحدة

تل أبيب (رويترز) - تجاوز رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وخصمه الرئيسي بيني جانتس مهلة انتهت عند منتصف ليل الأربعاء للتوصل إلى اتفاق على حكومة وحدة لكنهما اتفقا في ساعة مبكرة من صباح الخميس على مواصلة المحادثات.

لافتة عليها صورة تجمع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وخصمه الرئيسي بيني جانتس، زعيم حزب أزرق أبيض قبل الانتخابات الأخيرة في شارع بتل أبيب في إسرائيل يوم 17 فبراير شباط 2020. تصوير: عمار عوض - رويترز.

ولم تسهم حتى الأزمة الصحية والاقتصادية الناجمة عن تفشي فيروس كورونا حتى الآن في إنهاء جمود سياسي لم يسبق له مثيل جعل إسرائيل تجري ثلاث انتخابات غير حاسمة خلال عام وربما تكون الآن في طريقها لانتخابات رابعة.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن جانتس ونتنياهو كانا يتفاوضان على اتفاق لتقاسم السلطة كان سيبقي رئيس الوزراء اليميني في المنصب لمدة 18 شهرا على أن يتولى جانتس، القائد السابق للجيش والمنتمي لتيار الوسط، رئاسة الحكومة بعد ذلك.

كان جانتس، حديث العهد بالسياسة نسبيا، قد حصل على الفرصة الأولى لتشكيل الحكومة بعد الانتخابات الأخيرة التي أجريت في مارس آذار.

وقال الرئيس ريئوفين ريفلين، الذي يشرف على المفاوضات، يوم الاثنين إن التقدم في المحادثات يبرر قراره منح جانتس يومين إضافيين لمحاولة إبرام اتفاق مع نتنياهو.

غير أن تفويض جانتس انتهى منتصف ليل الأربعاء بعد محاولة في اللحظات الأخيرة من ممثلي الزعيمين للتوصل إلى اتفاق.

ويعقد ذلك خططا ترمي إلى إنعاش الاقتصاد بعد السيطرة على وباء فيروس كورونا وتخفيف إجراءات العزل العام المشددة في البلاد.

وفي غياب الاتفاق، سيرجع إلى البرلمان أمر اختيار مرشح تتاح له مهلة 14 يوما لتشكيل حكومة. وإذا لم يفلح فسوف يؤدي ذلك تلقائيا إلى انتخابات مبكرة.

وأصدر نتنياهو وجانتس بيانا مشتركا صباح الخميس يقول إنهما سيواصلان المفاوضات يوم‭ ‬الخميس.

ويمكن من الناحية الفنية استمرار المحادثات إلى أن يتم حل البرلمان رسميا.

كان جانتس قد قال في السابق إنه لن ينضم إلى حكومة يقودها نتنياهو، الذي يواجه اتهامات بالفساد لكنه ينفي ارتكاب أي مخالفات. ومن المقرر بدء محاكمته الشهر القادم.

غير أن شدة أزمة فيروس كورونا دفعت جانتس إلى التخلي عن تعهده الانتخابي ومناقشة إبرام اتفاق، وهي خطوة أغضبت كثيرا من مؤيديه المناهضين لنتنياهو.

وأضعفت النتيجة جانتس على ما يبدو بينما دعمت نتنياهو الذي تشرف حكومة تصريف الأعمال برئاسته على تصدي البلاد لأزمة فيروس كورونا.

وأظهر استطلاع للرأي أجرته القناة 12 التلفزيونية الإخبارية في إسرائيل يوم الاثنين أنه إذا أجريت الانتخابات الآن فسوف يزيد حزب ليكود بزعامة نتنياهو عدد مقاعده بواقع أربعة إلى 40 في الكنيست المؤلف من 120 مقعدا، بينما لن يحصل حزب أزرق أبيض بزعامة جانتس سوى على 19 مقعدا.

وأشار الاستطلاع أيضا إلى أن نحو 64 بالمئة من الإسرائيليين راضون عن تعامل نتنياهو مع الوباء.

وسجلت إسرائيل أكثر من 12500 إصابة بمرض كوفيد-19 الذي يسببه فيروس كورونا وما لا يقل عن 130 وفاة.

وألزمت القيود معظم الإسرائيليين بالبقاء في البيوت كما أجبرت الشركات على الإغلاق ورفعت معدل البطالة إلى أكثر من 25 بالمئة.

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below