June 2, 2008 / 3:14 PM / 10 years ago

الرئيس الايراني : اسرائيل "ستختفي" من على الخريطة

طهران (رويترز) - قال الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد يوم الاثنين ان اسرائيل ستختفي قريبا من على الخريطة وان ”القوى الشيطانية“ للولايات المتحدة تواجه الدمار في أحدث هجوم شفهي على خصمي الجمهورية الاسلامية.

الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد يتحدث أثناء تجمع في طهران يوم الاثنين. تصوير: مرتضى نيكوبازل - رويترز

وذكرت وكالة أنباء الجمهورية الاسلامية الايرانية أن أحمدي نجاد كان يتحدث خلال تجمع لزوار أجانب لاحياء الذكرى التاسعة عشرة لوفاة زعيم الثورة الاسلامية اية الله روح الله الخميني في عام 1989 .

وقال ”ينبغي أن تعلموا أن النظام الصهيوني الاجرامي والارهابي الذي يحوي ملفه 60 عاما من النهب والاعتداء والجرائم وصل الى نهايته وسيختفي قريبا من المشهد الجغرافي.“

وتحدث عن الولايات المتحدة قائلا ان ”قوتها الشيطانية“ دخلت عصر ذبولها ودمارها مضيفا ”بدأ جرس العد التنازلي لدمار امبراطورية القوة والسلطة يدق.“

ومن المتوقع أن يزور أحمدي نجاد روما يوم الثلاثاء لحضور قمة للامم المتحدة بشأن الامن الغذائي العالمي. وستكون هذه أول زيارة له لاوروبا الغربية منذ فوزه في الانتخابات عام 2005.

وفي واشنطن وصفت المتحدثة باسم البيت الابيض دانا بيرينو تصريحات أحمدي نجاد بالقول أن ”هذا النوع من الخطاب لا يفضي سوى لمزيد من العزلة على الشعب الايراني.“

وأضافت ”سندعه يواصل كلامه الطنان اذا أراد وسنتجاهله.“

وأدان المتحدث باسم وزارة الخارجية الامريكية شون مكورماك التصريحات الاحدث للرئيس الايراني بشأن اسرائيل قائلا ”مرة أخرى تصدر انتقادات حافلة بالكراهية عن الرئيس أحمدي نجاد.“

وتقود الولايات المتحدة التي قطعت العلاقات مع ايران بعد فترة قصيرة من قيام الثورة الاسلامية عام 1979 المساعي لعزل طهران بسبب برنامجها النووي المثير للجدل.

وتقول واشنطن انها تريدا حلا دبلوماسيا للصراع النووي ولكنها لم تستبعد التحرك العسكري اذا لم يفلح ذلك.

وتقول ايران ان برنامجها النووي لا يهدف الا لتوليد الكهرباء وتصر على أنها لن تخضع للضغوط الغربية.

وكان أحمدي نجاد أثار غضب المجتمع الدولي عندما أدلى بتصريحات في عام 2005 دعا فيها الى محو اسرائيل ”من على الخريطة“.

وهذه الدعوة أطلقها بالاساس الزعيم الخميني وأشار أحمدي نجاد الى ذلك في خطاب اخر مساء يوم الاثنين في مزار ديني قريب من طهران مدفون فيه الخميني. وقال ”ان أفكاره على وشك التحقق اليوم.“

وأضاف ”ان النظام الصهيوني وصل لطريق مسدود تماما وان شاء الله ستتحقق هذه الارادة قريبا وتختفي خلاصة الفساد من على وجه العالم.“

Slideshow (2 Images)

وردد الحشد ”الموت لاسرائيل.. الموت لامريكا.“

وفي ابريل نيسان قال قائد كبير بالجيش الايراني ان ايران سترد على أي هجوم عسكري من اسرائيل ”بمحوها“ في تصريحات أدانتها واشنطن.

وتكهن محللون بأن اسرائيل قد تهاجم ايران لوقف أنشطتها النووية. وتقول ايران انها طورت صواريخ ذاتية الدفع قادرة على ضرب اسرائيل والقواعد الامريكية في المنطقة.

شارك في التغطية هاشم كالانتاري في طهران وجيرمي بيلوفسكي وسو بليمينج في واشنطن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below