January 13, 2008 / 12:39 PM / 11 years ago

ايران تنتقد بشدة واشنطن "الساعية وراء المغامرات" بالشرق الاوسط

طهران (رويترز) - اتهمت ايران الولايات المتحدة يوم الاحد باتباع سياسات ”ساعية وراء المغامرات“ في الشرق الاوسط وقالت ان واشنطن مدينة للمنطقة باعتذار لخداع شعوبها بشأن واقعة مواجهة بين زوارق ايرانية وسفن بحرية أمريكية في الخليج العربي الاسبوع الماضي.

محمد علي حسيني المتحدث باسم الخارجية الايرانية خلال مؤتمر صحفي في طهران يوم 2 فبراير شباط 2007. تصوير راهب هوماوندي - رويترز

وكثف البلدان من حرب الكلمات منذ الواقعة التي حدثت في السادس من يناير كانون الثاني عندما قالت واشنطن ان زوارق ايرانية سريعة هددت سفنا أمريكية في مضيق هرمز وهو ممر حيوي لشحنات النفط. وتقول ايران انه كان اجراء روتينيا للتحقق من هوية السفن.

ويتزامن هذا التصاعد في التوترات مع جولة يقوم بها الرئيس الامريكي جورج بوش في الشرق الاوسط يسعى خلالها لحشد الدعم العربي لكبح جماح ايران وأكد مجددا على أن الجمهورية الاسلامية تمثل ”تهديدا للسلام العالمي“.

وقال محمد علي حسيني المتحدث باسم الخارجية الايرانية ان ايران تحلت بضبط النفس في هذه الواقعة لكن الولايات المتحدة تسعى لاستغلالها لتصوير الجمهورية الاسلامية بشكل سلبي.

وقال حسيني في مؤتمر صحفي ”ما شهدناه يظهر أن بعض الاوساط داخل الولايات المتحدة ما زالت تتبع سياسات ساعية وراء المغامرات.“ وقامت قناة تلفزيون برس تي.في الفضائية الايرانية بترجمة تصريحات حسيني الى الانجليزية.

وقال حسيني ”لكن خططهم ذهبت سدى ونحن ننصحهم بعدم اتباع سياسة خداع الناس في المنطقة وأعتقد الان أن عليها (واشنطن) الاعتذار لشعوب المنطقة وكذلك للأمة الامريكية.“

ولم يوضح حسيني ماذا يعني بكلمة ”الساعية وراء المغامرات“.

وايران والولايات المتحدة منخرطتان في خلاف بسبب الانشطة النووية لطهران التي يعتقد الغرب أنها تهدف الى صنع أسلحة نووية. وتنفي طهران هذه الاتهامات قائلة انها تريد هذه التكنولوجيا لصنع الوقود اللازم لتوليد الكهرباء.

كما أن هناك خلافات بين الجانبين حول المسؤول عن العنف في العراق.

وتسعى واشنطن لفرض مجموعة ثالثة من العقوبات الدولية على ايران لرفضها وقف أنشطة تخصيب اليورانيوم كما طالبتها الامم المتحدة.

وقال الزعيم الايراني الاعلى اية الله علي خامنئي يوم السبت ان الولايات المتحدة لن تجعل ايران ”تركع“ في هذا الخلاف..

وأضاف ”الامريكيون على خطأ حينما يعتقدون أنهم يستطيعون من خلال الضغط على ايران بشأن القضية النووية كسر ايران.“

وزار بوش الاسطول الخامس التابع للبحرية الامريكية في مملكة البحرين يوم الأحد وقالت دانا بيرينو المتحدثة باسم البيت الابيض للصحفيين ان قائد الاسطول أوضح أن قواته أخذت الواقعة التي حدثت في الخليج بشكل ”جدي للغاية“.

وفي طهران قال حسيني ”التزمنا ضبط النفس وأعلنا بهدوء أنه كان اجراء روتينيا ولكنهم حاولوا اثارة قدر معين من الضجة هنا.“

وأصدرت كل من ايران والولايات المتحدة خلال الاسبوع الماضي تسجيلي فيديو يقدمان رؤيتين متضاربتين لما حدث. ونشرت الولايات المتحدة ايضا تسجيلا صوتيا.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below