June 28, 2008 / 7:35 PM / 10 years ago

أوباما يزور الشرق الأوسط وأوروبا هذا الصيف

واشنطن (رويترز) - قالت الحملة الانتخابية لباراك أوباما مرشح الحزب الديمقراطي في انتخابات الرئاسة الأمريكية يوم السبت ان أوباما يتطلع الى تعزيز خبرته في السياسة الخارجية وسيسافر الى أوروبا والشرق الأوسط لإجراء مشاورات بشأن قضايا مثل الإرهاب والانتشار النووي.

أوباما يتحدث امام مؤتمر في واشنطن يوم السبت. تصوير: جوناثان ارنست - رويترز

وسيقوم أوباما بجولته التي تشمل فرنسا وألمانيا وبريطانيا والأردن وإسرائيل قبل مؤتمر الحزب الديمقراطي الذي يعقد في أواخر أغسطس آب والذي سيتم ترشيحه فيه لينافس المرشح الجمهوري جون مكين في انتخابات الرئاسة التي تجري في نوفمبر تشرين الثاني المقبل.

كما يزمع أوباما زيارة العراق وأفغانستان هذا الصيف ضمن وفد من الكونجرس لكن حملته الانتخابية لم تؤكد ان هذه الزيارات ستتم في نفس الجولة ولم تذكر تواريخ محددة لأي زيارات خارجية.

وسيجتمع أوباما السناتور عن ولاية ايلينوي الذي أصبح عضوا للمرة الأولى في مجلس الشيوخ الأمريكي مع زعماء أجانب في محاولة لصنع قاعدة له في مجال السياسة الخارجية بعد انتقادات وجهت اليه بعدم خبرته في هذا المجال من جانب منافسه مكين.

وشكك مكين وهو أسير حرب سابق في فيتنام ومؤيد قوي لحرب العراق في استعداد مكين لتولي منصب القائد العام للقوات المسلحة واستعداده لإجراء محادثات مع زعماء دول أجنبية معادية بدون شروط مسبقة.

وقال أوباما في بيان نشرته حملته الانتخابية ”هذه الجولة ستكون فرصة مهمة بالنسبة لي لتقييم الموقف في دول مهمة للأمن القومي الأمريكي وللتشاور مع بعض من أوثق أصدقائنا وحلفائنا بشأن التحديات المشتركة التي نواجهها.“

وقال ”وسوف تكون فرصة مهمة لتبادل وجهات النظر مع زعماء في تلك الدول بشأن هذه القضايا وقضايا أخرى أساسية للأمن القومي الأمريكي.. والأمن العالمي.. في القرن الواحد والعشرين.“

وزيارة اسرائيل قد تساعد أوباما على التواصل مع الناخبين اليهود الذين أبدوا فتورا إزاء ترشيحه ورحلته الى أوروبا ستتيح له فرصة ليحاول تحقيق ما وعد به من أسلوب أكثر انفتاحا في الدبلوماسية اذا انتخب ليقيم في البيت الابيض.

وقال أوباما ”فرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة ركائز رئيسية في التحالف عبر الاطلسي وأسهمت في المهمة في أفغانستان وأنا أتطلع الى بحث الكيفية التي يمكن من خلالها تعزيز شراكتنا في السنوات القادمة.“

وانتقد مكين وحلفاؤه الجمهوريون مرارا أوباما الذي دعا الى سحب القوات المقاتلة الأمريكية من العراق خلال 16 شهرا من توليه الرئاسة وتقاعسه عن زيارة العراق في الآونة الأخيرة ليتعرف على الأحوال هناك بنفسه.

وقام أوباما بالزيارة الوحيدة للعراق في يناير كانون الثاني عام 2006 . وكانت آخر مرة زار فيها مكين عضو مجلس الشيوخ عن ولاية اريزونا في مارس اذار الماضي وزار العراق ثماني مرات.

واجتمع مكين مع الرئيس العراقي جلال الطالباني والرئيسة الفلبينية جلوريا ارويو في واشنطن يوم السبت ويزمع زيارة المكسيك وكولومبيا في الأسبوع القادم.

وزار أوباما الجنود الأمريكيين الذين أُصيبوا في العراق خلال توقف يوم السبت في مركز وولتر ريد الطبي التابع للجيش الأمريكي في واشنطن.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below