28 أيلول سبتمبر 2013 / 11:39 / بعد 4 أعوام

بدء الاقتراع في الانتخابات البرلمانية في غينيا

امرأة تدلي بصوتها في الانتخابات البرلمانية في غينيا يوم السبت - رويترز

كوناكري (رويترز) - أدلى الغينيون باصواتهم في الانتخابات البرلمانية يوم السبت لاستكمال التحول الديمقراطي إثر انقلاب عسكري في عام 2008 ولانهاء عقود من عدم الاستقرار السياسي.

وتجري الانتخابات متأخرة عن موعدها عامين وهي أول انتخابات برلمانية ديمقراطية منذ الاستقلال عن فرنسا في عام 1958. وقد تؤجج نتيجة مثيرة للجدل أعمال عنف عرقية وسياسية اودت بحياة العشرات قبل الاقتراع.

ويحل اعضاء البرلمان المنتخبون محل المجلس المؤقت الذي شكل في عام 2010. ويسهم اجراء الانتخابات بسلاسة في جذب البلاد استثمارات لقطاع التعدين الذي وهن الاقبال عليه بسبب العنف السياسي وانخفاض أسعار المعادن.

كما ان نجاح الانتخابات سيدفع الاتحاد الاوروبي لتحرير مساعدات تبلغ 140 مليون يورو (200 مليون دولار).

ويتوقع أن يدلي أكثر من خمسة ملايين ناخب باصواتهم لاختيار اعضاء الجمعية الوطنية وعددهم 114 من بين الفي مرشح.

وتعد الانتخابات التشريعية تجربة قبل انتخابات الرئاسة التي تجري في عام 2015 حين تنتهي ولاية الرئيس الحالي الفا كوندي ومدتها خمسة أعوام. والرئيس في غينيا هو صاحب السلطة الحقيقية.

وتغلق مراكز الاقتراع في الساعة 1800 بتوقيت جرينتش ويتوقع أن تعلن النتائج يوم الثلاثاء.

إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below