مسؤول: تركيا ستوقع "على الارجح" اتفاقا مع الصين لانتاج نظام صاروخي

Thu Oct 3, 2013 4:21pm GMT
 

أنقرة (رويترز) - قال مسؤول كبير بوزارة الدفاع يوم الخميس ان تركيا ستوقع على الارجح اتفاقا للتعاون المشترك في انتاج نظام دفاع صاروخي مع شركة صينية تخضع لعقوبات أمريكية بعد ان قدمت أقل عطاء بقيمة 3.44 مليار دولار.

وقال مراد بيار وكيل الوزارة لصناعات الدفاع بوزارة الدفاع التركية للصحفيين ان تركيا قد تضع اللمسات النهائية للاتفاق مع شركة تشاينا بريسيشن ماشيناري ايمبورت اند اكسبورت لاستيراد وتصدير المعدات الدقيقة خلال ستة أشهر.

وعبرت الولايات المتحدة عن بواعث "قلق جادة" بشأن تعاون تركيا عضو حلف شمال الاطلسي مع الشركة الصينية التي تخضع لعقوبات لانتهاكها قانون حظر انتشار الاسلحة المتعلق بايران وكوريا الشمالية وسوريا.

وقال بيار ان تركيا لا تتبادل اي معلومات خاصة بنظم دفاع حلف شمال الاطلسي مع الصين وانه اذا مضى الاتفاق قدما فان كل الانتاج تقريبا سيتم في تركيا.

وذكرت مصادر بحلف الاطلسي ان تعاون تركيا مع الصين بشأن هذا النظام يمكن ان يثير تساؤلات بشأن مواءمات التسليح والامن. وبالنسبة للصين سيكون الاتفاق انفراجة في سعيها لان تصبح موردا لاسلحة متقدمة.

وقال بيار ان عطاء الشركة الصينية جاء أقل كثيرا من نظم منافسة من روسيا وشركات امريكية ودول اعضاء في الاتحاد الاوروبي. وقال ان نظام يوروسام إس.إيه.إم.بي/تي الفرنسي الايطالي جاء في المرتبة الثانية وعطاء شركة رايثيون وهي شركة امريكية تصنع صواريخ باتريوت جاء في المرتبة الثالثة. وأضاف بيار انه تم شطب عطاء روسي.

(إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)