3 تشرين الأول أكتوبر 2013 / 16:56 / بعد 4 أعوام

حشد في مدغشقر يحرق أوربيين وهما على قيد الحياة لمتاجرتهما في الأعضاء

باريس/تناناريف (رويترز) - قالت الشرطة إن حشدا غاضبا أحرق أوروبيين وهما على قيد الحياة في جزيرة سياحية في مدغشقر للاشتباه في أنهما يتاجران في الأعضاء البشرية بعد العثور على جثة طفل على شاطئ.

وقام السكان في جزيرة نوزي بي إحدى الجزر السياحية الرئيسية في المحيط الهندي بمطاردة الرجلين وقتلهما.

وقال قائد الشرطة في مدغشقر ديزيريه جونسون راكوتوندراتسيما إن الحشد "اشتبه في أنهما يتاجران في الأعضاء." واستطرد قائلا "أحد الأجانب اعترف على ما يبدو أمام السكان المحليين بعد أن عثروا على جثة طفل."

وأضاف أن الشرطة تبحث عن شخص ثالث - من مدغشقر - يشتبه في أنه يتاجر في الأعضاء.

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية إن أحد القتيلين فرنسي. وقال مسؤول في وزارة الداخلية الفرنسية إن جثة الطفل التي عثر عليها نزعت منها أعضاء.

وقال متحدث "ندعو سلطات مدغشقر للكشف عن الملابسات الصحيحة لما حدث وقد طلبنا منهم اتخاذ إجراءات لتعزيز أمن مواطنينا نظرا لأن (جزيرة) نوزي بي مقصد سياحي."

إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below