8 تشرين الأول أكتوبر 2013 / 00:50 / منذ 4 أعوام

قائد الجيش الباكستاني يقول انه سيتقاعد في نوفمبر

قائد الجيش الباكستاني الجنرال أشفق كياني في إسلام أباد يوم 25 مارس آذار 2008. تصوير: ميان خورشيد - رويترز

إسلام أباد (رويترز) - قال قائد الجيش الباكستاني يوم الأحد انه سيتقاعد في الموعد المحدد في نوفمبر تشرين الثاني في إعلان يعتقد كثيرون انه سيدعم الديمقراطية الهشة في البلاد.

وثارت تكهنات على مدى شهور بين الباكستانيين بشأن ما إذا كان الجنرال أشفق كياني سيحاول تمديد فترة توليه المنصب المحددة بثلاث سنوات لمدة ثالثة وهو ما أصبح مستبعدا بعد هذا البيان.

وقال كياني في البيان "أشارك الرأي العام أن المؤسسات والتقاليد أقوى من الأشخاص وينبغي أن يكون لها الأولوية.

"حان الوقت كي يواصل آخرون مهمة جعل باكستان دولة ديمقراطية حقا تنعم بالرفاهية والسلام."

وقال كياني إن هناك الكثير من "الشائعات والتكهنات" بشان خططه المستقبلية. ولم يعلق مباشرة على التقارير التي تفيد بأنه سيتولى بعد تقاعده رئاسة لجنة الأركان المشتركة.

وقال سياسيون ان رئيس الوزراء الجديد نواز شريف يريد إجراء تغييرات في اللجنة لتصبح هيئة دفاعية مركزية تكون لها السيطرة على المؤسسة العسكرية بالكامل.

ومن شأن تعيين كياني رئيسا للجنة بعد إعادة تشكيلها أن يعني انه ما زال القائد الفعلي للجيش.

وقد يساعد ذلك شريف على ضمان قدر من الاستقرار في وقت تواجه فيه باكستان تحديات تتمثل في عنف المتشددين وتصاعد حدة التوتر مع الهند بسبب النزاع على كشمير.

إعداد أحمد حسن للنشرة العربية - تحرير

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below