8 تشرين الأول أكتوبر 2013 / 00:50 / بعد 4 أعوام

مقتل اثنين في انفجار استهدف فريقا طبيا في باكستان

موقه الهجوم في بيشاور يوم الإثنين. تصوير: فايز عزيز - رويترز

بيشاور (باكستان) (رويترز) - قالت الشرطة الباكستانية إن قنبلة انفجرت قرب فريق طبي للتطعيم ضد شلل الاطفال في مدينة بيشاور المضطربة في شمال غرب باكستان يوم الإثنين مما ادى إلى مقتل شخصين على الاقل في أحدث هجوم ضمن سلسلة هجمات استهدفت الفرق الطبية.

وتصاعد عنف الإسلاميين في باكستان مما قوض جهود رئيس الوزراء نواز شريف لاحتواء التمرد من خلال فتح باب المحادثات مع طالبان.

وتحملت بيشاور النصيب الاكبر من العنف وشهدت المدينة الحدودية قرب حدود أفغانستان أربع هجمات على الاقل قتلت العشرات الشهر الماضي.

واستهدف هجوم يوم الإثنين رجال الشرطة المكلفين بحماية فريق التطعيم الطبي. وتعرضت الفرق الطبية مرارا الى هجمات منذ ان شجبت طالبان حملة التطعيم وقالت انها مؤامرة غربية لاصابة المسلمين بالعقم.

وقال نجيب الرحمن مسؤول الشرطة في بيشاور إن شخصين قتلا في هجوم يوم الإثنين كما أصيب نحو 20 شخصا. وتحدثت تقارير أخرى للشرطة عن مقتل ستة اشخاص.

وذكر نجيب الرحمن ان القنبلة زرعت أمام عيادة طبية في سليمان خان على مشارف العاصمة الاقليمية بيشاور.

وأعلن متحدث باسم جماعة جند الله التابعة لحركة طالبان الباكستانية مسؤولية الجماعة عن الهجوم.

وقال المتحدث أحمد ماروات "يريد اليهود والولايات المتحدة استئصال المعتقدات الاسلامية عن طريق هذه التطعيمات."

وقتل مسلحون عاملتين في فريق طبي في نفس المنطقة في وقت سابق من العام. ووقعت هجمات مماثلة في أنحاء أخرى من باكستان وأيضا في نيجيريا حيث قتل مسلحون اسلاميون تسعة من العاملين في الفرق الطبية في فبراير شباط.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below