8 تشرين الأول أكتوبر 2013 / 21:59 / بعد 4 أعوام

المعارضة في غينيا تنسحب من محادثات تدعمها الامم المتحدة

كوناكري (رويترز) - انسحبت المعارضة الغينية من محادثات تدعمها الامم المتحدة مع الحكومة يوم الثلاثاء متهمة اياها بتزوير الانتخابات التشريعية التي جرت الاسبوع الماضي ومعمقة مخاوف من العودة لاعمال العنف.

ورتبت الامم المتحدة محادثات بين الجانبين في وقت سابق من العام الجاري بعد ان نظمت المعارضة مظاهرات واتهمت الحكومة بالتامر لتزوير الانتخابات. واسفرت الاشتباكات مع قوات الامن عن مقتل نحو 50 شخصا.

واتفقت الاطراف على السماح باجراء الانتخابات التي طال تأجيلها في 28 سبتمبر ايلول بهدف استكمال تحول ديمقراطي بعد انقلاب عسكري وقع في عام 2008 .

واظهرت النتائج الجزئية حتى الان تقدم حزب تجمع الشعب الغيني الحاكم بزعامة الرئيس الفا كوندي بشكل طفيف على حزبي زعيم المعارضة سيلو دالين ديالو وسيديا توري.

ولكن جماعات المعارضة رفضت هذه النتائج يوم الخميس وسحبت ممثليها من اللجنة المنظمة للانتخابات يوم الجمعة.

وقال توري”قررنا الانسحاب من لجنة التسهيل(التي ترأسها الامم المتحدة) لاننا ادركنا انها لا تخدم اي غرض ..ولم ينفذ اي من توصياتها منذ انشائها.“

وكانت المعارضة قد قالت ان كثيرين من انصارها لم يسجلوا في قوائم الناخبين في الوقت الذي سجلت فيه اسماء اكثر من مرة.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below