13 تموز يوليو 2013 / 18:04 / بعد 4 أعوام

صحفي: وثائق سنودن قد تكون "اسوأ كابوس" لأمريكا

الصحفي جلين جرينوولد اثناء مقابلة مع رويترز في ريو دي جانيرو يوم 9 يوليو تموز 2013 - رويترز

بوينس ايرس (رويترز) - قال صحفي اطلع على وثائق المتعاقد السابق مع وكالة الامن القومي الأمريكية ادوارد سنودن في مقابلة صحفية إن سنودن لديه معلومات خطيرة قد تصبح "اسوأ كابوس" للولايات المتحدة في حالة الكشف عنها.

وقال جلين جرينوولد الصحفي بجريدة الجارديان الذي كان أول من نشر الوثائق التي سربها سنودن في مقابلة صحفية نشرت يوم السبت ان على الحكومة الأمريكية ان تتوخى الحذر في ملاحقتها لمحلل الكمبيوتر السابق سنودن.

وأضاف جرينوولد في المقابلة التي اجرتها معه صحيفة "لا ناسيون " الارجنتينية في مدينة ريو دي جانيرو "سنودن لديه معلومات تكفي لالحاق الضرر بالحكومة الأمريكية في دقيقة واحدة اكثر مما سببه اي شخص اخر على الاطلاق."

وأضاف "يجب على الحكومة الأمريكية ان تتضرع كل يوم وتبتهل الا يحدث شيء لسنودن لأنه اذا حدث له شيء فسوف تتسرب كل المعلومات وقد تكون اسوأ كابوس لها."

وتسعى واشنطن لتسلم سنودن ليواجه اتهامات بالتجسس بعد ان كشف تفاصيل برامج مراقبة سرية وهو الان في مطار بموسكو منذ 23 يونيو ويسعى للجوء في روسيا لحين الحصول على ممر آمن إلى امريكا اللاتينة حيث عرضت عدة دول عليه منحه اللجوء.

وقال جرينوولد لرويترز يوم الثلاثاء ان من المرجح ان يقبل سنودن اللجوء في فنزويلا وهي واحدة من ثلاث دول في امريكا اللاتينية عرضت عليه اللجوء.

وأغضبت تسريبات سنودن بشأن اسرار التجسس الامريكية ومن بينها التنصت على الاتصالات بالبريد الالكتروني في انحاء العالم اصدقاء واشنطن وأعداءها على حد سواء.

وانتقد زعماء دول أمريكا اللاتينية الولايات المتحدة بعد ان قال جرينوولد لصحيفة برازيلية ان الولايات المتحدة استهدفت معظم المنطقة ببرامج تجسس راقبت حركة الانترنت.

وحثت واشنطن دول العالم على عدم توفير ممر آمن لسنودن.

وقال جرينوولد في حديث لصحيفة لا ناسيون ان الوثائق التي خزنها سنودن في مناطق مختلفة من العالم تتحدث بالتفصيل عن برامج التجسس الأمريكية التي تلتقط الارسال في امريكااللاتينة والكيفية التي تعمل بها.

وأضاف "احدى وسائل اعتراض الاتصالات كانت عن طريق شركة هاتف في الولايات المتحدة لها متعاقدين مع شركات اتصالات في معظم دول امريكا اللاتينية". ولم يحدد اسم الشركة.

إعداد حسن عمار للنشرة العربية- تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below