15 تموز يوليو 2013 / 03:23 / بعد 4 أعوام

الافراج عن دبلوماسي ايراني معتقل بكفالة

الامم المتحدة (رويترز) - افرج في طهران عن دبلوماسي ايراني كبير له صلة بالاصلاحيين في ايران بكفالة يوم الاحد بعد ان ظل محتجزا اربعة اشهر وذلك حسبما ذكرت مصادر مطلعة على قضيته.

الدبلوماسي الايراني باقر اسدي (الى اليسار) في صورة بتاريخ 28 ابريل نيسان 2001. ارشيف رويترز

وقالت المصادر لرويترز في ابريل نيسان انه القى القبض على باقر اسدي في منتصف مارس اذار في العاصمة الايرانية طهران.

وكان اسدي دبلوماسيا رفيعا في بعثة ايران بالامم المتحدة في نيويورك وتولى في الاونة الاخيرة منصب مدير بالامانة العامة لما يسمى مجموعة الدول الثماني النامية ومقرها اسطنبول

وقالت نفس المصادر التي تحدثت لرويترز شريطة عدم الكشف عنها ان تقرير وسائل الاعلام الايرانية الذي نشر الاحد عن الافراج عن اسدي صحيح.

واضافت انه لم يعرف بعد سبب القبض عليه في المقام الاول ووضع القضية المقامة ضده.

وقالت المصادر انها تشك في ان الافراج عن اسدي يمثل تحركا من جانب السلطات لتخفيف ما يصفه محللون ودبلوماسيون غربيون بقمع المعارضين في ايران قبل انتخابات الرئاسة في يونيو حزيران.

وردت بعثة ايران في الامم المتحدة على طلب للتعليق باحالة رويترز الى تقرير لوكالة انباء الطلبة الايرانية عن الافراج ن اسدي.

وقالت المصادر لرويترز ان اسدي (61 عاما) كان محتجزا في سجن انفرادي في سجن ايفين السيء السمعة بطهران منذ اشهر وانه حرم من الاتصال بمحام طوال فترة احتجازه .

وهمش الاصلاحيون في ايران بعد فوز محمود احمدي نجاد رئيس بلدية طهران المحافظ في انتخابات الرئاسة في 2005 ليحل محل الاصلاحي محمد خاتمي. وقالت المصادر ان اعتقال اسدي له صلة على مايبدو بالحملة التي شنت على المعارضين قبل الانتخابات.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below