23 تشرين الأول أكتوبر 2013 / 13:24 / بعد 4 أعوام

مراقبون يحتجون على استبعاد 16 مرشحا للرئاسة الافغانية

الرئيس الافغاني حامد كرزاي في كابول يوم 12 اكتوبر تشرين الاول 2013. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الانباء

كابول (رويترز) - أثار رفض طلبات 16 مرشحا رئاسيا في سباق انتخابات الرئاسة الافغانية غضبا من جانب مراقبين مستقلين يوم الاربعاء بينما اتهم بعض المتضررين الحكومة بأنها وراء هذا الاجراء.

وقالت المفوضية المستقلة للانتخابات التي قامت بتخفيض عدد المرشحين الى عشرة ان الذين تم استبعادهم اما يحتفظون بجنسية بلد آخر أو لم يقدموا ادلة على انهم يحظون بتأييد كاف.

وشكا مراقبون غربيون من ان العملية كانت غير منظمة حيث اشار مسؤول رفيع الى ان اعداد القائمة النهائية ظل مستمرا حتى ساعات قبل إعلانها.

ويشعر كثيرون بقلق متزايد من تكرار للتزوير واسع النطاق الذي شهده عام 2009 بسبب الوضع الامني المتدهور وازدهار الاتجار في البطاقات الانتخابية.

وتأمل القوات التي يقودها حلف شمال الاطلسي في افغانستان أن تتمتع انتخابات العام القادم بمصداقية كافية لتمثل اول انتقال ديمقراطي للسلطة قبل ان تنسحب معظم القوات الاجنبية بحلول نهاية العام.

وقال مرشح سابق في انتخابات الرئاسة هو وزير التجارة السابق أنوار الحق أحدي للصحفيين ان وثائق الجنسية الخاصة به لم تكن بها مشكلة وانه لابد وانه كان هناك دافع آخر.

وقال أحدي ”بهذا الاجراء فقدت قيادة المفوضية المستقلة للانتخابات مصداقيتها.“

وقال مراقبون مستقلون ان عمليات المفوضية تفتقر الى الشفافية لان المرشحين لم يتم ابلاغهم بقراراتها الى ان اعلنت لوسائل الاعلام. وحتى آنذاك امتنعت المفوضية عن قول سبب استبعادهم بحجة ان ذلك سيضر بسمعة المرشح.

وقال جنان سبنجهار رئيس مؤسسة الانتخابات الحرة والنزيهة في افغانستان لرويترز ”طريقة ... استبعاد 16 مرشحا لم تكن شفافة وتثير تساؤلات خطيرة.“

وأضاف ”كان يجب ابلاغ المرشحين المستبعدين (أولا) وتقديم اسباب كافية لهم.“

وقالت كيت كلارك من شبكة محللي أفغانستان ان الانتخابات بدأت باتهامات بوجود تزوير خطير ومزيد من القيود على الاختيار.

وكتبت ”انها ليست بداية واعدة لحملة اختيار رئيس افغانستان القادم.“

وقال المتحدث باسم المفوضية المستقلة للانتخابات نور محمد نور ان كل المتنافسين المستبعدين يمكنهم الطعن أمام لجنة الشكاوى الانتخابية خلال 20 يوما ومن يتبين انه استبعد دون وجه حق سيكون بامكانه العودة الى سباق الانتخابات.

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below