27 تشرين الأول أكتوبر 2013 / 07:27 / بعد 4 أعوام

رئيسة الأرجنتين تواجه تحديا في انتخابات التجديد النصفي في الكونجرس

بوينس ايرس (رويترز) - يتوقع ان تخسر رئيسة الارجنتين كريستينا فرنانديز جزءا من الاغلبية في الكونجرس في انتخابات التجديد النصفي يوم الأحد في ظل شكاوي من ارتفاع كبير في معدل التضخم وانخفاض قيمة العملة.

رئيسة الارجنتين كريستينا فرنانديز في بوينس ايرس يوم 11 أغسطس آب 2013 - رويترز

ويختار الناخبون نصف اعضاء مجلس النواب وثلث اعضاء مجلس الشيوخ في اقتراع يوم الأحد.

وعجزت فرنانديز عن المشاركة في الحملة الانتخابية لمرشحيها بسبب جراحة اجريت لها في الثامن من اكتوبر تشرين الأول لازالة تجمع دموي في المخ اثر سقوطها واصطدام رأسها في اغسطس آب.

والجراحة احدث مشكلة صحية للرئيسية البالغة من العمر 60 عاما التي عانت من قبل أيضا من انخفاض ضغط الدم وورم بالغدة الدرقية ازيل جراحيا.

وكان عدد من اعضاء البرلمان ابدوا رغبة في تعديل الدستور للسماح لها بخوض الانتخابات الرئاسية للحصول على فترة ولاية ثالثة الا انهم يحتاجون موافقة الثلثين في مجلسي البرلمان من أجل التعديلات.

وما لم يثبت مرشحو فرنانديز خطأ استطلاعات الرأي ويحصلون على أغلبية كبيرة في الكونجرس فإن النتيجة ستقود لصراع على خلافتها قبل الانتخابات الرئاسية في 2015.

إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below