مساعدة لكارتر تنفي أنه يعتزم زيارة كوريا الشمالية

Mon Jul 29, 2013 5:46pm GMT
 

سول (رويترز) - نفى ممثل للرئيس الامريكي الأسبق جيمي كارتر الانباء التي أفادت يوم الاثنين بانه يعتزم زيارة كوريا الشمالية قريبا في محاولة للافراج عن امريكي محتجز هناك.

وذكرت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للانباء ان كارتر سيزور كوريا الشمالية قريبا لحثها على الافراج عن الامريكي كينيث باي الذي حكم عليه بالسجن في مايو ايار لادانته بارتكاب جرائم ضد بيونجيانج.

وقالت ديانا كونجيليو المتحدثة باسم مركز كارتر في أتلانتا بولاية جورجيا ان هذا غير صحيح. واضافت في بيان ارسل بالبريد الالكتروني "الرئيس كارتر ليس لديه أي خطط فورية لزيارة كوريا الشمالية."

كذلك نفى ممثلون للجنة الحكماء وهي مجموعة دولية من رجال الدولة السابقين من بينهم كارتر تقرير الوكالة الكورية الجنوبية.

وقالت المتحدثة باسم المجموعة جنيفر وودسايد "الحكماء لا يعتزمون زيارة كوريا الشمالية" مضيفة ان آخر مرة زاروا فيها كوريا الشمالية كانت في ابريل نيسان 2011.

ونقلت يونهاب عن مصدر في واشنطن قوله ان كارتر اتصل بكوريا الشمالية للترتيب للزيارة ومن المرجح ان يقوم بهذه الزيارة بصفة شخصية لضمان الافراج عن باي.

ونقلت الوكالة عن المصدر الدبلوماسي قوله ان"قضية كينيث باي المحتجز في الشمال منذ تسعة اشهر بدأت تصبح عبئا بالنسبة للولايات المتحدة.

"حتى اذا تحققت زيارة كارتر فستركز على قضية الافراج عن كينيث باي اكثر من اي شيء اخر."

وحكمت المحكمة العليا في كوريا الشمالية على باي بالسجن 15 عاما مع الاشغال الشاقة بعد اعتقاله في نوفمبر تشرين الثاني اثناء قيادته مجموعة سياحية في شمال البلاد.

(إعداد عمر خليل للنشرة العربية - تحرير عماد عمر)

 
الرئيس الامريكي الاسبق جيمي كارتر في مقابلة مع رويترز في نيبال في 1 ابريل نيسان 2013. رويترز