31 تشرين الأول أكتوبر 2013 / 13:03 / بعد 4 أعوام

زعيمان من الخمير الحمر ينفيان اي دور لهما في "حقول القتل" الكمبودية

فنومبينه (رويترز) - قد تكون هذه هي المرة الاخيرة التي يسمع فيها الكمبوديون كلمات رجلين مسنين يقول الادعاء انهما مسؤولان عن مقتل ومعاناة الملايين في ”حقول القتل“ تحت حكم الخمير الحمر في السبعينات من القرن الماضي.

شاشة تلفزيون تعرض شهادة احد المتهمين في قضية "حقول القتل" في كمبوديا خلال جلسة محاكمة في فنومبينه يوم الخميس - رويترز

ولم يطلب المتهمان الرأفة ودفع الاثنان وهما من كبار مساعدي زعيم الخمير الحمر بول بوت ببراءتهما أمام محكمة تدعمها الامم المتحدة تأمل ان تحقق العدالة قبل وفاة المتهمين او قبل ان تجف أموال المانحين.

ولم تظهر اي مشاعر على وجه ”الشقيق نمرة اثنين“ نيون تشي (87 عاما) والرئيس الكمبودي السابق خيو سامفان وهما يدليان يوم الخميس ببيانين للشعب الذي اتهمهما بخيانته حين حكم الخمير الحمر البلاد من عام 1975 الى 1979 وتحولت كمبوديا فعليا الى معسكرات عمل بالسخرة مات فيها 2.2 مليون شخص من المرض او الجوع او التعذيب او الاعدام.

وقال خيو سامفان (81 عاما) انه كان زعيما بلا سلطات وانه لم يتخذ اي قرارات أسفرت عن انتهاكات. وأضاف انه يدفع ثمن قربه من بول بوت.

ونيون تشي وخيو سامفان هما المتهمان الوحيدان الباقيان على قيد الحياة في القضية بعد ان توفي وزير الخارجية الاسبق اينج ساري هذا العام وأصيبت زوجته وزيرة الشؤون الاجتماعية السابقة اينج ثيريت بالزهايمر ولم تعد أهلا للمحاكمة.

وقد يواجه المتهمان الباقيان على قيد الحياة حكما بالسجن مدى الحياة.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below