31 تموز يوليو 2013 / 07:17 / منذ 4 أعوام

المعارضة الكمبودية تؤكد فوزها في الانتخابات والخلاف يتصاعد

فنومبينه (رويترز) - قال حزب المعارضة الرئيسي في كمبوديا يوم الأربعاء إنه فاز في الانتخابات العامة التي أجريت في مطلع الأسبوع مما يصعد الخلاف مع حزب رئيس الوزراء هون سين الذي أعلن فوزه ورفض الاتهامات بالتلاعب في النتائج.

وقال يم سوفان المتحدث باسم حزب الإنقاذ الوطني الكمبودي المعارض إن حزبه حصل على 63 مقعدا من مقاعد البرلمان البالغ عددها 123 مقعدا بينما حصل الشعب الكمبودي الذي ينتمي إليه هون سين على 60 مقعدا.

واعتمد حزب الإنقاذ الوطني على بياناته الخاصة.

وقال يم سوفان في تصريحات لرويترز ”هذا وفقا لأعداد الأصوات التي أحصيناها في الأقاليم المختلفة وهذا يتطلب الفحص والتمحيص.“

وكانت الحكومة قد أعلنت يوم الأحد الماضي حصول حزب الشعب الكمبودي على 68 مقعدا في تراجع حاد عن العدد الذي فاز به في الانتخابات السابقة وهو 90 مقعدا. وقالت إن حزب الإنقاذ الوطني حصل على 55 مقعدا.

وجرت الحملة الانتخابية وعملية التصويت يوم الأحد الماضي بقدر كبير من السلمية لكن الوضع مازال يشوبه التوتر بسبب المواجهة السياسية. وتنتشر قوات الشرطة والجيش في الشوارع لكن معظم المكاتب والمتاجر عادت للعمل كالمعتاد.

ويتولى هون سين (60 عاما) رئاسة الوزراء منذ 28 سنة وسحق المعارضة في الماضي بينما أخذ يوسع شبكة من الحلفاء داخل الحكومة والجيش. وقد اختفى عن الأنصار منذ الأحد الماضي ولم يدل بتعليق حول الانتخابات.

إعداد أمل أبو السعود للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below