31 تموز يوليو 2013 / 22:03 / منذ 4 أعوام

بريطانيا تقول إنها مستعدة للحوار "خطوة فخطوة" مع إيران

وزير الخارجية البريطاني وليام هيج في وسط لندن يوم 15 يوليو تموز 2013. تصوير. وليام هيج - رويترز

لندن (رويترز) - قال وزير الخارجية البريطاني وليام هيج يوم الأربعاء إنه مستعد للاجتماع مع نظيره الإيراني لبحث العلاقة بين البلدين بعد انتخاب رئيس جديد لإيران.

وأغلقت بريطانيا سفارتها في طهران بعد ما قالت إنه "هجوم شنته ميليشيا ترعاها الحكومة" على البعثة في نوفمبر تشرين الثاني عام 2011. وأغلقت السفارة الإيرانية في لندن كذلك.

وقالت وزارة الخارجية البريطانية في بيان إن هيج مستعد لمقابلة وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي لبحث العلاقات بين البلدين "خطوة فخطوة" وعلى أساس "متبادل".

وشدد هيج كذلك على ضرورة إحراز تقدم سريع لتهدئة المخاوف الدولية بشأن برنامج إيران النووي.

وكان حسن روحاني الذي انتخب رئيسا لإيران في يونيو حزيران وعد بتبني نهج أقل تصادمية في المحادثات النووية مع القوى العالمية من النهج الذي تبناه الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد.

وأشار هيج إلى أنه من الممكن أن يجتمع مع صالحي على هامش اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك في سبتمبر أيلول.

وقالت وزارة الخارجية البريطانية إن هيج تطرق أيضا الى موضوع عباس يزدي وهو إيراني يحمل الجنسية البريطانية وردت أنباء عن اختفائه في دبي في يونيو حزيران الماضي.

إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير عمر خليل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below