1 آب أغسطس 2013 / 07:19 / بعد 4 أعوام

زيمبابوي تفرز الاصوات في انتخابات الرئاسة والشرطة تحذر من تسريب النتائج

روبرت موجابي رئيس زيمبابوي في صورة من ارشيف رويترز

هاراري (رويترز) - تعهدت الشرطة في زيمبابوي باتخاذ إجراءات صارمة ضد أي محاولات لتسريب النتائج الاولية في انتخابات الرئاسة التي جرت يوم الاربعاء مما يعقد خطط بعض منظمات المجتمع المدني لاستباق الإعلان الرسمي الذي ستقوم به اللجنة الانتخابية بالبلاد.

وهذا الاجراء يعني انه ستمر عدة ساعات قبل ان تصدر أول نتائج رسمية مجمعة عن اللجنة الانتخابية في زيمبابوي رغم ان الاحزاب السياسية سيتاح لها الاطلاع الفوري على النتائج المنفردة في مراكز الاقتراع.

ويكافح الرئيس روبرت موجابي لتمديد حكمه المستمر منذ 33 عاما في انتخابات وضعته مع منافسه الرئيسي مورجان تشانجيراي رئيس الوزراء في السنوات الاربع الاخيرة لحكومة وحدة وطنية تم تشكيلها بعد مفاوضات تلت انتخابات 2008 التي شابها العنف.

وقالت فرانسيس لافمور المسؤولة الرفيعة في شبكة دعم انتخابات زيمبابوي ان الشرطة أحبطت خططا لتجميع نتائج انتخابات وضعت خارج مراكز الاقتراع من خلال اعلان ان ارسال نتائج عن طريق الرسائل النصية أو الانترنت يعد مخالفة.

وقالت لرويترز "في كثير من مراكز الاقتراع تركوا الناس في الخارج. وهم الان يضيقون الخناق."

وأنشأت صحيفتا ذا ميل والجارديان اللتين ينشرهما مواطن من زيمبابوي في جنوب افريقيا المجاورة موقعا في وقت سابق على الانترنت قالتا انه سيجمع النتائج الاولية استنادا الى نتائج مراكز الاقتراع لدى لجنة الانتخابات.

وقالت الشبكات الاخبارية ان الشرطة حذرت في مؤتمر صحفي من انها ستتخذ إجراءات ضد "من يعلنون نتائج الانتخابات قبل اللجنة الانتخابية في زيمبابوي."

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below