1 آب أغسطس 2013 / 14:55 / منذ 4 أعوام

محكمة تقضي بحظر أكبر حزب إسلامي في بنجلادش

سكان ورجال شرطة يحاولون اطفاء نيران اشعلها انصار حزب الجماعة الاسلامية في بنجلادش بعد حكم قضائي بحظر الحزب في داكا يوم الخميس - رويترز

داكا (رويترز) - قضت محكمة في بنجلادش يوم الخميس بحظر الجماعة الإسلامية أكبر حزب إسلامي في البلاد وهو ما يعني منعه فعليا من المشاركة في الانتخابات العامة المقررة في مطلع العام القادم.

وقالت المحكمة إن تسجيل الجماعة الإسلامية كحزب سياسي يتعارض مع الدستور العلماني للبلاد. وأشعل الحكم على الفور احتجاجات عنيفة قام بها أنصار الحزب.

واحتج أنصار الحزب في شوارع العاصمة داكا وبلدات أخرى منها بوجرا وجيسوري وجايباندا.

وقالت الشرطة إن مئات المحتجين اغلقوا طريقا رئيسيا وحطموا سيارات في منطقة بابنا إلى الشمال الغربي من داكا.

وقال عبد الرزاق محامي الدفاع للصحفيين إن الجماعة الإسلامية طعنت على الحكم على الفور أمام المحكمة العليا.

وستمنع الجماعة من الترشح في الانتخابات إذا أيدت المحكمة العليا الحكم.

وكان ستة من زعماء الحزب قد أدينوا بارتكاب جرائم مختلفة فيما يتعلق بالأحداث التي شهدتها حرب استقلال بنجلادش عن باكستان عام 1971.

إعداد دينا عفيفي للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below