3 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 08:49 / بعد 4 أعوام

محكمة لجرائم الحرب في بنجلادش تصدر حكما باعدام شخصين غيابيا

داكا (رويترز) - ادانت محكمة لجرائم الحرب في بنجلادش شخصين بارتكاب جرائم وحشية خلال حرب الاستقلال عن باكستان في عام 1971 وحكمت عليهما بالاعدام غيابيا يوم الاحد.

وقال محامون ومسؤولون بالمحكمة إن المحكمة ادانت الزعيم المسلم تشودري معين الدين المقيم في بريطانيا واشرف الزمان خان الذي يحمل الجنسية الامريكية بتعذيب وقتل 18 مفكرا خلال الحرب.

وتابعوا أن الضحايا هم تسعة من اساتذة جامعة داكا وستة صحفيين وثلاثة اطباء.

وشهدت بنجلادش في الاشهر الاخيرة موجة من الاحتجاجات العنيفة بسبب إدانات بجرائم حرب ما يمثل تحديا امنيا للحكومة واختبارا لمصداقيتها قبل الانتخابات التي ستجري العام المقبل.

واصدرت المحكمة ثمانية احكام بالإدانة حتى الآن وقضت باعدام ستة متهمين.

وشكلت رئيسة الوزراء الشيخة حسينة المحكمة في عام 2010 للتحقيق في الانتهاكات خلال الحرب التي ساعدت خلالها الهند بنجلادش وكانت تعرف انذاك بباكستان الشرقية في الانفصال عن باكستان.

ويقول معارضو رئيسة الوزراء انها تستغل المحكمة ضد أكبر حزبين معارضين في البلاد وهما حزب بنجلادش الوطني والجماعة الإسلامية.

وقتل اكثر من مئة شخص في احتجاجات مؤيدة ومعارضة للمحكمة منذ صدور أول حكم لها في يناير كانون الثاني.

إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below