5 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 21:04 / منذ 4 أعوام

اردوغان يلوح بقوانين جديدة لمنع السكن المختلط للطلبة والطالبات

رئيس الوزرء التركي طيب اردوغان في اسطنبول يوم 29 اكتوبر تشرين الاول 2013 - رويترز

انقرة (رويترز) - اشار رئيس الوزراء التركي طيب اردوغان يوم الثلاثاء الى إمكانية فرض قواعد جديدة لمنع إقامة الطلاب من الذكور والاناث سويا مما أثار اتهامات له بتدخله بدافع ديني في الحياة الخاصة.

وقال اردوغان إن الحكومة ألغت بالفعل السكن المختلط في 75 في المئة من الدور الطلابية الحكومية وستواصل ذلك مضيفا إنه قد يسمح للحكام المحليين بالتدخل اذا وصلتهم شكاوى بشأن تقاسم طلاب وطالبات سكنا خاصا.

وتساءل اردوغان خلال مؤتمر صحفي قبيل توجهه إلى فنلندا في زيارة رسمية ”كيف يمكن لبنت وولد أن يقيما معا في سكن خاص؟ هل يمكن أن تتسامح مع مثل هذا لابنتك او ابنك.“

ومضى يقول ”كحكومة ديمقراطية محافظة... اذا ما دعت الحاجة الى مرسوم قانوني فسوف نسن القوانين ذات الصلة.“

وكثيرا ما يتهم منتقدو اردوغان الذي ترجع جذوره إلى الاسلام السياسي رئيس الوزراء بالتدخل المتزمت في الحياة الخاصة بداية من نصيحته للنساء بشأن عدد الاطفال حتى آرائه في الإجهاض.

وبدأت آراء اردوغان بخصوص مراكز الاقامة المختلطة في الظهور في الصحف التركية عقب تسريب تفاصيل اجتماع مغلق لحزب العدالة والتنمية الذي ينتمي اليه رئيس الوزراء قبل ايام. وسعى مساعدوه للتهوين من شأن المسألة وقالوا انه كان يشير فقط إلى مراكز السكن غير المسجلة بصورة سليمة.

واتهم كمال كيلجدار اوغلو رئيس حزب الشعب الجمهوري المعارض اردوغان بالسعي لتطبيق جدول اعمال اسلامي.

وقال في اجتماع برلماني للحزب في انقرة ”لديهم خطة في باطن عقولهم... انهم يرغبون في تحويل تركيا الى دولة شرق أوسطية.“

واضاف انه ”ينبغي على كل مواطنينا وخاصة نساءنا الانتباه.“

إعداد معاذ عبدالعزيز للنشرة العربية - تحرير عماد عمر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below