9 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 07:54 / بعد 4 أعوام

فرنسا: نجاح المحادثات النووية مع إيران غير مؤكد

وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس يتحدث إلى الصحفيين في باريس يوم نوفمبر تشرين الثاني 2013 - رويترز

باريس (رويترز) - قالت فرنسا يوم السبت إنه من غير المؤكد أن تنجح المحادثات النووية الجارية مع إيران في جنيف لوجود عقبات رئيسية أمام نص مبدئي مقترح بخصوص التوصل لاتفاق.

ودخلت المفاوضات النووية بين كبار الدبلوماسيين في إيران وست قوى عالمية يومها الثالث في محاولة لانهاء الخلاف بشأن برنامج طهران النووي. ويشك الغرب في أن تكون إيران تخصب اليورانيوم لامتلاك قدرة على تصنيع أسلحة نووية وتنفي طهران ذلك.

وقال وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس لراديو فرانس إنتر ”لا يمكنني أن أقول الآن وأنا أتحدث معكم أن هناك أي تأكيد على أننا يمكن أن نتوصل لنهاية“ للمحادثات وقال ان بلاده لا يمكنها أن تقبل باتفاق خادع.

وذكر فابيوس أن فرنسا تريد أن توقف إيران الانشطة في مفاعل آراك أثناء المفاوضات وأضاف أن ثمة تساؤلات بشأن مخزون إيران من اليورانيوم المخصب إلى درجة نقاء 20 في المئة.

وتتبني فرنسا عادة موقفا أكثر تشددا من القوى العالمية الاخرى تجاه إيران واتهم وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف فرنسا بأنها اكثر عنادا من الولايات المتحدة في المحادثات.

واغضبت المحادثات بعض خصوم إيران التقليديين في المنطقة مثل إسرائيل وقال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو إن بلاده ترفض اي اتفاق رفضا باتا.

وقال فابيوس ”يجب ان نضع في الاعتبار مخاوف إسرائيل الامنية وسائر دول المنطقة.“

وتابع ”نحن مع التوصل لاتفاق وهذا جلي. ولكن الاتفاق ينبغي ان يكون جديا وجديرا بالثقة. النص المبدئي حقق تقدما ولكنه غير كاف.“

إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below